40 مليون أمريكي مهددون بالجوع في أكبر اقتصاد بالعالم

عربي دولي نشر: 2019-01-10 07:31 آخر تحديث: 2019-01-10 07:32
أمريكيون يدعون لانهاء الاغلاق الحكومي
أمريكيون يدعون لانهاء الاغلاق الحكومي
المصدر المصدر

خاطب الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، مساء الأربعاء، مواطنيه من المكتب البيضاوي عبر شبكات التلفزة الرئيسية، حول الأزمة "الإنسانية والأمنية" على الحدود الجنوبية، ومشكلة الإغلاق الحكومي التي نتجت منها، والتي افتعلها البيت الأبيض باعترافه.

ترمب يشترط لانهاء الاغلاق الحكومي، تمويلاً قيمته 5.7 مليار دولار لبناء "حاجز فولاذي" على الحدود الجنوبية، مؤكداً على أنّ الوضع على حدود بلاده مع المكسيك يمثّل "أزمة إنسانية وأمنية متزايدة".

الإغلاق الحكومي يهدد أكبر برنامج للمعونات الغذائية في أمريكا

وبينما يصر ترمب على موقفه، يتساءل أكثر من 40 مليون مواطن أمريكي في المقابل عن مصير المساعدات التي كانت تبقيهم بعيداً عن شبح الجوع في أكبر اقتصاد بالعالم، بعد أن طالتها يد الإغلاق الحكومي الجزئي.

وبحسب ما ذكرت "العربية"، تلوح أزمة إنسانية في أفق بلاد العم سام، الاقتصاد الأول في العالم، ليست تلك التي تحدث عنها الرئيس الأمريكي، بعد أن اقترب ما يعرف ببرنامج التغذية التكميلي SNAP ، وهو أكبر برنامج للمعونات الغذائية في أمريكا، من صرف آخر احتياطاته مع توقف الحكومة عن تمويله نتيجة الإغلاق الجزئي الذي طال وزارة الزراعة المشرفة عليه.


اقرأ أيضاً : استطلاع: 16% من الأمريكيين يرغبون في الهجرة


وتعتبر وزارة الزراعة الأمريكية، واحدة من الوكالات غير الممولة خلال الإغلاق الجزئي للحكومة، حيث لم يتم تخصيص تمويل من الكونغرس لبرنامج التغذية التكميلي SNAP لفترة ما بعد يناير الجاري.

كما أن الإغلاق ومنذ بدئه تسبب في توقف خدمات 95% من العاملين في برنامج التغذية التكميلي SNAP.

وشرعت وزارة الزراعة الأميركية في بث تحذيراتها من أنها قد تضطر إلى قطع أكبر برنامج للمعونات الغذائية في البلاد، بحسب ما ذكرته صحف أميركية، خاصة أن الـ40 مليون شخص الذين يخدمهم SNAP# ويستفيدون مما يعرف بـ"قسائم الطعام"، معظمهم من الأطفال وكبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة والأسر المعوزة.

أخبار ذات صلة