مدرب سوريا: الأردن أربك حسابات المجموعة الثانية

رياضة نشر: 2019-01-09 18:01 آخر تحديث: 2019-01-09 18:02
بيرند ستينج
بيرند ستينج
المصدر المصدر

اعتبر  مدرب منتخب سوريا، بيرند ستينج، أن فريقه لا يعاني من أي ضغوط، وأنه يستطيع التأقلم ببراعة مع الأجواء الحالية، وذلك رغم التعادل مع فلسطين في الجولة الافتتاحية لكأس آسيا.

وباتت سوريا مطالبة بالفوز على "النشامى" ، الخميس، لإنعاش آمال التأهل قبل مواجهة أستراليا، وحقق النشامى مفاجأة بالفوز 1-0 على حامل اللقب.

وقال الألماني ستينج، في مؤتمر صحفي، الأربعاء: "كل الفرق تواجه الضغط، وليس نحن فقط. نحن لا نعاني من الضغط، بل نتحلى بالتركيز" وفقا لموقع كورة.

وأضاف: "لا يمكن وصف موقفنا الحالي بأنه ضغط على الإطلاق، بل أشعر بالراحة، ونحاول منح اللاعبين الثقة".

وواصل المدرب: "طريقتنا تبدو واضحة في العمل، ونحن نريد الاستمتاع بالأمر، ولا يمكن تحقيق أي شيء جيد دون استمتاع بما تفعله".

وتابع: "هناك الكثير من المدربين حول العالم، لكن القليل منهم فقط يستطيعون التعامل مع الضغط. أنا أستطيع التعامل مع الضغط بسهولة".

وتملك سوريا نقطة واحدة، بالمجموعة الثانية، مقابل 3 نقاط للأردن، وأستراليا بدون نقاط، والتي من المتوقع أن تتعافى وتفوز على فلسطين في الجولة الثانية، يوم الجمعة.

وزاد: "سنحاول الفوز بالمباراة. موقف المجموعة بات معقدا بعد فوز الأردن على أستراليا، لذا الأمر ليس سهلا للبقاء".

وأكمل ستينج: "مباراة الغد صعبة، وشعارنا الفوز ولا بديل عنه، ونحتاج إلى النقاط للاستمرار، والجميع مستعدون باستثناء أسامة عمري، الذي يعاني من قطع في الرباط الصليبي للركبة وسيخضع للجراحة".

ونوه: "هذه مباراة خاصة وقمة، ونعرف بعضنا منذ سنوات كثيرة، والعديد من لاعبي المنتخب السوري يلعبون في الأردن، وسيكون الأمر مثيرا وسنحاول الفوز".
 لا مجال للتوقعات

وقال المدرب: "لا أحد يعرف ما سيحدث، ولا أنا ولا أنتم ولا لاعبي فريقي أو المنافس. هم سيحاولون الوصول لـ6 نقاط، وربما يدافعون ونحن سنحاول الفوز".

واستطرد: "الإجابة ستكون في الملعب، ولذلك هي مباراة حاسمة للمنتخبين، وستكون صعبة على الأردن وأكثر تعقيدا بعض الشيء بالنسبة لنا".

وردا على سؤال حول إجراء تغييرات في التشكيلة، ابتسم المدرب، 70 عاما، وقال: "سنجري تغييرات بكل تأكيد، لكن هل تريد معرفة هذه التغييرات؟".

 

أخبار ذات صلة