الطراونة يشكك بصحة نفي الحكومة لتسريب إشعاعي بـ"العلوم والتكنولوجيا"

محليات نشر: 2019-01-08 08:43 آخر تحديث: 2019-01-08 08:44
المفاعلَ البحثيَ في جامعةِ العلوم والتكنولوجيا
المفاعلَ البحثيَ في جامعةِ العلوم والتكنولوجيا
المصدر المصدر

شكك النائب مصلح الطراونة، بصحة ما نفته جهات رسمية معنية، عن وجود تسريب في المفاعل البحثي في جامعة العلوم والتكنولوجيا بمدينة اربد.

وقال الطراونة في تدوينة عبر حسابه فيسبوك : " خالد طوقان وجماعته بقولوا : مافيه تسريب إشعاعي في المفاعل البحثي في العلوم والتكنولوجيا ، والعديد من الرسائل تصلني من مصادر داخل هيئة الطاقة وداخل المعنيين في المفاعل بقولوا فيه تسرب".

وأضاف : "المطلوب جيبوا الشركة الكورية وخليها تقول ويش فيه عندنا ومين الصادق يا جماعه مشان الله الحياة وقفة عز بس مره: ليس عندي مفاعل نووي لانافسكم لا في المنشية ولا أم حماط".


اقرأ أيضاً : الحكومة توضح حقيقة تسريب المفاعل النووي بجامعة "التكنولوجيا"


من جهتها، كانت قد أكدت الحكومة عدم صحة ما تداوله عبر مواقع التواصل الاجتامعي حول وقوع تسريب في المفاعل النووي البحثي بجامعة العلوم والتكنولوجيا.

وقال مدير المفاعل النووي الأردني للبحوث والتدريب الدكتور سامر ابو قاهوق  إن ما تم تداوله عار عن الصحة، وينم عن عدم معرفة بمفهوم المفاعلات النووية وتصاميمها والفحوصات الواجب إجراؤها بشكل دوري.

ولفت إلى أن الإجراءات التي أشير إليها عبر مواقع التواصل الاجتماعي تقع ضمن فحوصات دورية يتم إجراؤها على المفاعل النووي للتأكد من أن الهواء يدخل من خارج المفاعل النووي إلى داخله، وبمعدلات جريان حسب التصاميم، في حين أن الزعم بوجود تسريب يفيد بجهل ناقلي المعلومات بالأمور الهندسية والنووية.


اقرأ أيضاً : الطاقة والمعادن: لا تسريب إشعاعياً في المفاعل البحثي - فيديو


وأوضح أن التسريب لا يكون من داخل المفاعل النووي إلى خارجه إنما بدخول الهواء من الخارج إلى داخل مبنى المفاعل، وهو عكس المعلومة المتداولة التي تفيد بوجود مجرى هواء، وهو ما ليس له علاقة بالمواد المشقة، إذ أن مبنى المفاعل النووي معزول تماما عن الجو والمحيط الخارجي.

وأكد أبو قاهوق على أن العمل بالمفاعل النووي البحثي يتم بشكل طبيعي جدا، مؤكدا اتباع جميع مبادئ السلامة والأمان.

أخبار ذات صلة