الأسبوع الحالي .. طقس ماطر الأحد والأثنين وصباح الخميس ولا عاصفة ثلجية شاملة كما هو مُشاع

طقس نشر: 2018-12-30 09:18 آخر تحديث: 2018-12-30 09:18
تعبيرية
تعبيرية
المصدر المصدر

تبقى المملكة تحت تأثير الكُتلة الهوائية الباردة والرطبة ، ينتج عنها استمرار سطوة الأجواء الباردة مع هطول زخات من الأمطار في الأجزاء الشمالية والوسطى من المملكة يومي الأحد و الاثنين بالإضافة إلى تجدد الفرصة يوم الخميس . كما يُنبه من تشكل الصقيع في الجبال الجنوبية خلال الأيام القادمة واندفاع الرياح الشرقية في منتصف الأسبوع بمشيئة الله.

 ويُفتتح الأسبوع الجديد بهطولات مطرية الأحد والأثنين تتوزع في المناطق الشمالية والوسطى مع إحتمالية امتدادها نحو شمال الأجزاء الجنوبية وبالتحديد في محافظتي الكرك والطفيلة بحيث تكون الأجواء باردة وماطرة كما وتسود رياح جنوبية غربية مُعتدلة السرعة ، ومع ساعات الليل المُتأخرة والصباح الباكر يُحذر من تشكل الصقيع في جنوب المملكة نتيجة للانخفاض الكبير على درجات الحرارة. كما وتنخفض الرؤية الأفقية في أجزاء واسعة نتيجة لتشكل الضباب لا سيما في شمال ووسط المملكة بما فيها مطار الملكة علياء الدُولي خلال ساعات فجر الأحد والأثنين ، ومع ساعات مساء يوم الأثنين تنحسر فرصة الهطولات المطرية عن كافة المناطق.

 هذا وتُشير مُخرجات التحديثات الجوية الى اندفاع رياح جنوبية شرقية نشطة السرعة خلال مُنتصف الأسبوع الحالي وخاصة يوم الثُلاثاء بحيث تسود الأجواء الباردة والجافة في عموم مناطق المملكة كما تكون الظروف مُلائمة لتشكل الصقيع في المرتفعات الجنوبية والشرقية من المملكة مع درجات حرارة تقترب من الصفر المئوي. 


اقرأ أيضاً : درجات الحرارة العظمى والصغرى في عدد من مناطق المملكة ليوم الأحد


 ومن جديد وخلال نهاية الأسبوع الحالي تتأثر المملكة بمنخفض جوي سريع الحركة بحيث تتهيأ الفرصة لهطول بعض الأمطار و البَرَد في ساعات الصباح، في حين تضعف فرصة الهطول خلال ساعات النهار وسط أجواء باردة بشكل لافت في أغلب المناطق كما و يُتوقع أن يسود طقس شديد البرودة في ليالي نهاية الاسبوع مع تشكل للصقيع بشكل واسع. 

ويُنوه كادر التنبؤات الجوية الى أن الظروف الجوية في المنطقة ما زالت غير مُلائمة لتساقط الثلوج في كافة مناطق المملكة خلال الأسبوع الحالي ويدعوكم الى مُتابعة التقارير اليومية والأسبوعية الصادرة من خلال الموقع الرئيسي او عبر تنبيهات الموبايل ، حيث يجب توخي الحذر والتأكد من مصدر المعلومات الجوية والأبتعاد عن الاشاعات المُغرضة والتي من شأنها ارباك المجتمع .

أخبار ذات صلة