رشيدة طليب تؤدي يمين الكونغرس الأمريكي بالقسم على القرآن

هنا وهناك
نشر: 2018-12-23 10:01 آخر تحديث: 2018-12-23 10:11
مصحف جيفرسون
مصحف جيفرسون
المصدر المصدر

كشفت عضو  الكونغرس الأمريكي، من أصل فلسطيني، رشيدة طليب أنها ستؤدي اليمين  الدستورية كعضو في الكونغرس الأمريكي  بالقسم على نسخة مترجمة من القرآن الكريم أنجزها جورج سوس عام 1734 وهي تلك النسخة التي حصل عليها الرئيس الثالث للولايات المتحدة توماس جيفرسون.

وبحسب صحيفة "ديترويت فري برس" الأمريكية، فإن رشيدة ستستعير هذه النسخة من القرآن من قسم الكتب النادرة والمجموعات الخاصة في مكتبة الكونغرس.

وأرجعت طليب  السبب وفقا للصحيفة إلى أن استخدام القرآن الكريم في حلف اليمين يهدف إلى تعريف الأمريكيين بالدين الإسلامي.

وأوضحت طليب أن أداءها اليمين بالقرآن "مهم بالنسبة لي، لأن الكثير من الأميركيين لديهم هذا النوع من الشعور بأن الإسلام دين غريب على التاريخ الأميركي. المسلمون كانوا هنا في البداية. بعض آباءنا المؤسسين عرفوا عن الإسلام أكثر من بعض أعضاء الكونغرس الآن."

وطليب ليست الأولى التي ستؤدي اليمين الدستورية بوضع يدها على نسخة مترجمة من القرآن الكريم، فقد سبقها في 2006 العضو الديمقراطي عن ولاية مينيسوتا كيث إليسون الذي وضع يده على القرآن عند أدائه اليمين الدستورية، مما تسبب في جدل واسع حينها.

لكن وضع يدها على القرآن، في الثالث  كانون الثاني، ليس هو القرار الوحيد الذي اتخذته طليب لأداء اليمين، بل قررت أيضا أن ترتدي ثوبًا فلسطينيًا تقليديًا في هذا اليوم الخاص.

 

أخبار ذات صلة