إغلاق مباريات "النشامى" الثلاث في الدوحة.. إعلامياً وجماهيرياً

رياضة نشر: 2018-12-18 10:48 آخر تحديث: 2018-12-18 10:48
من تدريبات النشامى
من تدريبات النشامى
المصدر المصدر

تأكد إقامة مباريات المنتخب الوطني الودية أمام قيرغيزستان، قطر والصين، خلال معسكر النشامى الذي يجريه حالياً بالدوحة، "خلف الابواب المغلقة"، ما يفرض عدم بث اللقاءات تلفزيونياً، وغياب الحضور الجماهيري ايضاً.

ورغم عدم ممانعة الجهاز الفني للنشامى بقيادة فيتال بوركلمانز، بث المباريات والسماح بالحضور الجماهيري، خاصة امام قيرغزستان وقطر، باعتبارها مواجهات ودية تهدف لاشراك اكبر عدد من اللاعبين، الى جانب اختبار بعض الطرق التكتيكية قبيل النهائيات القارية، الا ان المنتخبات الثلاثة ارسلت كتباً رسمية طلبت خلالها اغلاق الملعب امام وسائل الاعلام والجماهير.

وتنص الاتفاقيات الخاصة بلقاءات النشامى الودية في الدوحة، أنه يحق لاي طرف التقدم بطلب اغلاق المباراة بشكل كامل، ضمن فترة محددة، وفقاً للرؤية الفنية للمنتخبات، خاصة وان المواجهات ستقام قبل نحو اسبوعين فقط من انطلاق كأس آسيا 2019 في الامارات.


اقرأ أيضاً : منتخب السيدات يواصل تدريباته استعداداً لبطولة غرب اسيا


وينتظر ان يلتقي النشامى مع قيرغيزستان عند الخامسة مساء الخميس المقبل –بتوقيت الاردن- على ستاد سحيم بن حمد في نادي قطر، ثم يواجه المنتخب القطري عند السابعة مساء يوم (23) كانون أول الجاري على ستاد خليفة، واخيراً الصين عند الثانية ظهر (28) الحالي على ستاد حمد الكبير بالنادي العربي.

ويتطلع الجهاز الفني للمنتخب الوطني خلال المواجهات الثلاث القادمة، الى الاستقرار على القائمة النهائية التي تتضمن (23) لاعباً لكأس آسيا، الى جانب انتقاء التشكيل الاساسي لخوض مباريات المجموعة الثانية من البطولة والتي تضم استراليا وسوريا وفلسطين الى جانب النشامى.

الى ذلك، واصل المنتخب الوطني تدريباته في الدوحة، حيث اجرى مساء اليوم الاثنين تدريباً على الملعب الفرعي في نادي السد، ارتكز على العديد من الجوانب البدنية والفنية والتكتيكية بمشاركة (27) لاعباً، بانتظار التحاق ياسين البخيت يوم (21) الجاري بالتجمع، ثم موسى التعمري (23)، لاكتمال عقد القائمة الاولية التي اعلن عنها الجهاز الفني مطلع الشهر الجاري.

أخبار ذات صلة