إدارية النواب" تطالب بحل مشكلة موظفي "الاستثمارية للسياحة والسفر"

محليات
نشر: 2018-12-17 15:35 آخر تحديث: 2018-12-17 15:35
النائب علي الحجاحجة - أرشيفية
النائب علي الحجاحجة - أرشيفية
المصدر المصدر

طالب رئيس اللجنة الادارية النيابية الدكتور علي الحجاحجة، الحكومة بضرورة حل مشكلة موظفي الشركة الاستثمارية الوطنية للسياحة والسفر والحج والعمرة، المملوكة لصندوق الحج، والموقوفة عن العمل بقرار من وزير الاوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية.

جاء ذلك  خلال اجتماع عقدته اللجنة اليوم الاثنين بحضور وزير الاوقاف عبد الناصر ابو البصل وعدد من الموظفين المنتهية عقودهم في الشركة.  

وقال الحجاحجة ان الموظفين عينوا بطريقة قانونية بالتنسيق مع ديوان الخدمة المدنية، مشيرا الى ان انهاء عقودهم تؤكد وجود ثغرات ادارية .

ودعا الى اعادة النظر بدراسة الاسس في نظام الخدمة المدنية للحيلولة دون تكرارها في المستقبل، لافتا الى عدد كبير من القضايا المشابهة بين الحين والآخر.

من جانبه، قال ابو البصل ان انشاء صندوق الحج هو من اموال المدخرين والواجب هو الحفاظ على هذه الاموال، مؤكدا ان الشركة قائمة على ارباح الصندوق وبالتالي الرواتب تصرف منها، وواجب الوزارة هو الادارة والتنظيم.

وتابع ان رأسمال الشركة هو 50 الف دينار، مبينا ان رواتب الموظفين كانت تدفع من ارباح الشركة، مشيرا الى أنه وبعد التدقيق تبين ان هناك زيادة في حجم الانفاق ما ادى الى اتخاذ قرار بوقفها عن العمل .

وحول اوضاع الموظفين في الشركة، لفت أبو البصل الى ان الوزارة قامت بتوجيه كتاب الى رئيس الوزراء عمر الرزاز لاستثناء الموظفين البالغ عددهم 7 من اسس التعيين وتعيينهم على ملاك وزارة الاوقاف .

من جهته، قال المتحدث باسم موظفي الشركة بلال الياصجين انهم اجتازوا اسس التعيين ولديهم خبرات كافية في مجال السياحة والسفر والحج والعمرة، مضيفا ان جميع الموظفين قاموا بتقديم استقالاتهم من وظائفهم السابقة ليتسنى لهم الالتحاق بالشركة. ودعا ديوان الخدمة المدنية الى دراسة اوضاعهم .

أخبار ذات صلة