البرلمان العربي يشيد بمواقف الملك دفاعا عن القدس

محليات
نشر: 2018-12-12 22:38 آخر تحديث: 2018-12-12 22:38
جلالة الملك عبدالله الثاني
جلالة الملك عبدالله الثاني

أشاد البيان الختامي لاجتماعات البرلمان العربي بمواقف جلالة الملك عبدالله الثاني في الحفاظ على المقدسات الاسلامية والمسيحية في القدس.

وتضمن البيان التأكيد على دور الاردن في القيام بواجباته في الوصاية الهاشمية على المقدسات الاسلامية والمسيحية في القدس وفقا للتفاهم الاردني الفلسطيني وتأييده في كافة المحافل الاقليمية والدولية باعتبارها احد اهم ضمانات الوجود العربي الرسمي في محيط الحرم القدسي.

وقال عضو البرلمان العربي، النائب المهندس خليل عطية، ان البرلمان العربي عبر عن تضامنه مع الاردن ضد اي محاولة للمساس بالوصاية الهاشمية مع التأكيد على مقررات المؤتمر الاسلامي الذي عقد في اسطنبول بخصوص دعم الوصاية الهاشمية على القدس والاماكن الدينية المقدسة فيها .

وقال: ان البرلمان العربي اتخذ قراراً عبر فيه عن دعمه لموقف جلالة الملك عبدالله الثاني في الحفاظ على هوية وعروبة مدينة القدس باعتبارها العنوان الرئيسي للصراع وان المساس بعروبة القدس هو اعتداء على كل العرب والمسلمين.


اقرأ أيضاً : الملك يبحث مع رئيس المجلس الأوروبي فرص توسيع التعاون مع دول الاتحاد الأوروبي


وثمن البيان الختامي موقف جلالة الملك عبدالله الثاني الثابت من القدس كعاصمة للدولة الفلسطينية ومن نقل السفارة الاميركية مشيداً بالوقت ذاته بالجهود الدبلوماسية التي تقوم بها وزارة الخارجية الاردنية لتمكين وكالة الغوث الدولية للقيام بواجباتها وبصورة تمنع المساس بحق العودة وتحول دون انكار اللجوء الفلسطيني .

واشار الى ان البيان تضمن كذلك دعوة الحكومات العربية لمراقبة ومنع اية بيوعات للاراضي في مدينة القدس المباركة وخاصة في ضوء ما اثير من قضية بيع ارض في القدس بوكالة مزورة، معتبراً ان اي عمليات تتم من ايه جهة سواء افراد او مؤسسات لتسريب ارضي القدس لليهود تعد خيانه عظمى .

ويضم الوفد البرلماني المشارك باعمال البرلمان العربي بالاضافة الى عطية، العين فداء الحمود، والنائب منال الضمور.

أخبار ذات صلة

newsletter