قاضي القضاة: الأردنيون لا يتبنون "جريمة تكفيرية"

محليات نشر: 2018-12-06 19:49 آخر تحديث: 2018-12-06 19:49
قاضي القضاة الدكتور عبدالكريم الخصاونة - ارشيفية
قاضي القضاة الدكتور عبدالكريم الخصاونة - ارشيفية
المصدر المصدر

أكد قاضي القضاة الدكتور عبدالكريم الخصاونة، أن الأردنيين لا يتبنون الجريمة التكفيرية ولا تعلق بهم فكرة الارهاب . 

جاء ذلك خلال حديث لقاضي القضاة في محاضرة له باحدى مدارس اربد الخميس، في ذكرى تفجيرات عمان.

وقال الخصاونة:  ان الذين نفذوا التفجيرات الآثمة في عمان 2005  ليسوا أردنيين، فالأردنيون لا يتبنون الجريمة التكفيرية ولا تعلق بهم فكرة الارهاب وعلى الرغم من ذلك يظهر بين فترة واخرى اصحاب الفكر التكفيري والفتاوي الزائفة.

وشدد على ان التجارب اثبتت ان الاردن عصي على الارهاب الاسود وعلى النيل من استقراره وثبات مواقفه المنحازة للامة وروح المواطنة ولا تزيده الاحداث الارهابية ابناءه الا منعة وصمودا وتوحدا خلف القيادة والوطن.


اقرأ أيضاً : قاضي القضاة: ما يفعله الحاقدون المتربصون بأمن الوطن جريمة مستنكرة ومستقبحة


واكد ان الاردنيين عازمون على مواصلة المسيرة وتحدي الارهاب والفكر المتطرف، وتعزيز فضاءات الحرية والديمقراطية رغم حالة الحزن ومشاعر الأسى التي أصابتهم جراء تلك التفجيرات الأليمة التي ذهب ضحيتها ابرياء.

واشار الى ان المبادرات التي اطلقها الاردن تهدف الى تعزيز الحوار بين الديانات والمذاهب والحضارات المختلفة وشرح المفاهيم الحقيقة للدين الإسلامي الحنيف ورسالته السمحة العظيمة ومنها رسالة عمان وكلمة سواء وأسبوع الوئام العالمي والمؤتمرات العديدة بهذا الخصوص.

ونبه سماحته الى ان محاربة الارهاب والتطرف مسوؤلية جماعية يتشارك بها كل افراد المجتمع بكافة مستوياتهم ومناطقهم لدعم جهود الدولة والاجهزة المعنية في محاربة ومواجهة العنف والتكفير بكافة الوسائل المتاحة.

أخبار ذات صلة