كيف تفاعل الأردنيون مع احتجاجات باريس؟

محليات نشر: 2018-12-04 21:13 آخر تحديث: 2018-12-04 21:13
جانب من التعليقات
جانب من التعليقات
المصدر المصدر

نالت الاحتجاجات المشتعلة في الشارع الفرنسي رفضا لقرارات زيادة الأسعار، اهتماما في الشارع الأردني، انعكس على مواقع التواصل الاجتماعي.

"رؤيا" رصدت عددا من تعليقات الناشطين والأردنيين الذين اعتبر بعضهم أن تحرك الفرنسيين واستجابة حكومتهم لهم درس في تمسك الشعوب بمطالبهم، فيما عمد البعض الآخر إلى عقد مقارنة ما بين معيشة الفرنسي والأردني ومطالب كل منهما.

وكان قد طلب الرئيس الفرنسي إمانويل ماكرون، من رئيس وزراءه إدوار فيليب بأن يترأس اجتماعا، بحضور زعماء الأحزاب السياسية وممثلين عن السترات الصفراء، وذلك بعد احتجاجات واسعة ضد ارتفاع أسعار الوقود، شارك فيها عشرات الآلاف من الفرنسيين تخللتها أعمال عنف.

وقالت قناة "بي.إف.إم" التي نقلت الخبر عن الإيليزيه بأن "إدوار فيليب سيتسقبل زعماء الأحزاب وممثلين عن السترات الصفراء وذلك بعد المظاهرات التي شهدتها فرنسا أمس السبت والتي أدت لسقوط قتيل و263 جريحا".

وقالت الإيليزيه بأن "هذه المبادرة "تأتي ضمن رغبة السلطة "بالحوار" مع السترات الصفراء.

أخبار ذات صلة