أخصائي ميكانيك: إصلاح ضرر "البنزين الرديء" في السيارات قد يتخطى 500 دينار! - فيديو

اقتصاد نشر: 2018-11-30 21:55 آخر تحديث: 2018-12-01 10:22
الصورة تعبيرية
الصورة تعبيرية
المصدر المصدر

قال الخبير وأخصائي الميكانيك محمود دعمس إن التأثير المباشر لوجود نسب عالية من المعادن في مادة النزين يؤدي إلى سحب السيارة كميات أكبر من البنزين، عما كانت عليه سابقا، بالإضافة إلى عدم إعطاء الجهد المطلوب من محرك السيارة.

وأضاف دعمس خلال حديث خاص لرؤيا، الجمعة، أن وجود المعادن بنسب عالية في مادة النزين يؤدي إلى انبعاث رائحة، بالإضافة إلى عدة أضرار أخرى تلحق بالمركبة.

وأشار إلى أن المواطنين اشتكوا خلال الشهرين الماضيين من استهلاك الوقود بشكل أكبر، بالإضافة إلى تلف شمعات الاحتراق "البواجي"، حيث وجد عليها ترسبات نتيجة وجود المعادن بنسب عالية في مادة البنزين.


اقرأ أيضاً : تقرير يكشف عن نسب معادن في البنزين تتسبب بتلف "بواجي" المركبات - فيديو


ولفت إلى أن من أجزاء المركبات التي تتأثر نتيجة وجود المعادن في مادة البنزين تأثر جهاز البيئة في السيارة ما يسمى بـ "الكتالايزر" ووجود ترسبات عالية فيه.

وأكد أن هذه المشاكل لوحظت منذ ثلاثة أعوام، وازدادت من مدة عام تقريبا، خصوصا في موسم الشتاء، معتبرًا أن تكلفة إصلاح الضرر في بعض أنواع المركبات قد تصل إلى 500 دينار وربما أكثر.

أخبار ذات صلة