"العرب الأرثوذكس" يعلقون على الخلاف بين بطريرك القسطنطينية وبطريرك موسكو

محليات
نشر: 2018-11-16 10:32 آخر تحديث: 2018-11-16 10:32
كنيسة القيامة - ارشيفية
كنيسة القيامة - ارشيفية

أكد العرب الأرثوذكس في الأردن وفلسطين، على رفضهم لتدخل بطريرك القسطنطينية في العلاقة بين كنيسة موسكو وكنيسة أوكرانيا.

جاء ذلك في معرض رد العرب الأرثوذكس على الخلاف الكبير بين بطريرك القسطنطينية وبين بطريرك موسكو .

وقال العرب الأرثوذكس في بيان لهم وصل "رؤيا" نسخة منه: إن هذا التدخل هو أول محاوله تاريخية تخالف الإطار القانوني الأرثوذكسي الذي يمنع تدخل أي بطريركية في شؤون الأخرى .

وأضاف البيان : " إن العرب الأرثوذكس في الأردن وفلسطين الذين يحملون أفكاراً إطارها العام توحيد الكنيسة الأرثوذكسية وحماية مصالح الأرثوذكس في جميع أنحاء العالم ، ولأن هذه الخطوة تعتبر خطوه في الاتجاه الخاطئ لأنها تزيد فرص التفرقة والشرذمة التي تعاني منها الكنيسة الأرثوذكسية في جميع أنحاء العالم" .

وأكد العرب الأرثوذكس ان تصرف بطريرك القدس في التفريط بحقوق العرب الأرثوذكس في فلسطين عامه والقدس خاصة، والذي لم يجد من بطريرك القسطنطينية أي ردة فعل أو شجب أو استنكار .

وتابع البيان : " اننا كعرب أرثوذكس نحمل رسالة الأيمان بالله والمحبة والوحدة نقول إن هذا التصرف غير مقبول ونطالب جميع البطاركة الأرثوذكس في جميع أنحاء العالم الوقوف مع بطريركية موسكو والحفاظ على وحدة كنائسنا" .

أخبار ذات صلة

newsletter