الأردن يدين الهجوم الإرهابي في مصر.. والملك يعزي السيسي

محليات
نشر: 2018-11-02 17:47 آخر تحديث: 2018-11-02 20:11
الشرطة المصرية
الشرطة المصرية

قدم جلالة الملك عبدالله الثاني، مساء الجمعة، التعازي للرئيس المصري عبدالفتاح السيسي بضحايا الهجوم الإرهابي الذي استهدف حافلة للأقباط في محافظة المنيا وأودى بحياة عدد من الضحايا الأبرياء وإصابة آخرين.

وأعرب جلالته عن إدانته لهذا العمل الجبان، مؤكدا وقوف الأردن إلى جانب مصر في جهودها في محاربة الإرهاب.

من جهته، أدان وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي، مساء الجمعة، الهجوم الارهابي في مصر.

وقال الصفدي عبر حسابه بتويتر:"  رحم الله ضحايا الجريمة الإرهابية الجبانة المنيا وأنعم على المصابين بالشفاء. أحر التعازي لأسر الضحايا وللأشقاء في مصر. ستظل مصر الشقيقة أقوى من الإرهاب الذي نحاربه معا عدوا مشتركا ومسخا لا ينتمي إلى حضارة أو دين".

وقتل  7 أشخاص واصابة 13 آخرين، اثر استهداف حافلة تقل أقباطا من قبل مجهولين بطريق عودتها من دير بمحافظة المنيا بصعيد مصر.

وقال محافظ المنيا اللواء قاسم حسين: إن المجهولين هاجموا الحافلة أثناء عودتها من دير الأنبا صموئيل من محافظة سوهاج المصرية، وعلى الفور إنتقلت الأجهزة الأمنية والتنفيذية لموقع الحادث. وأعلنت مديرية الصحة بالمنيا، حالة الطوارئ بمستشفيات العدوة وبني مزار ومغاغة، كما دفعت هيئة الإسعاف بعدد من السيارات لنقل المصابين، وتجري المتابعة لمعرفة تداعيات الحادث وأسبابه.

يذكر أنه في أيار عام 2017 هاجم مسلحون حافلات متجهة إلى ذات الدير، وأسفر عن مقتل 29 شخصا.

أخبار ذات صلة

newsletter