تحذيرات من انقراض نباتات وحيوانات في الأردن

محليات
نشر: 2018-11-02 12:09 آخر تحديث: 2018-11-02 12:09
الصورة ارشيفية
الصورة ارشيفية
المصدر المصدر

حذر مختصون بمجال الزراعة والبيئة من اختفاء وانقراض أصناف مهمة من النباتات والحيوانات الموجودة في الأردن في ظل التغير المناخي.

ودعوا خلال ندوة نظمتها الجمعية الأردنية للبحث العلمي مساء الخميس إلى إنشاء بنك مركزي موحد لحفظ الجينات النباتية والحيوانية للحفاظ عليها وحمايتها.

وقال وزير الزراعة الأسبق الدكتور محمود الدويري في ظل تشتت الجهود المبذولة للحفاظ على النباتات الاردنية من الانقراض فان الحاجة اصبحت ملحة لتأسيس بنك مركزي يحفظ فيه الجينات الخاصة بالنباتات والحيوانات الاردنية مؤكدا ان التنوع الحيوي والمصادر الوراثية النباتية مهمة حتى من الناحية السياسية لانها تحقق مكاسب للبلد.

ودعا الى حماية وصون النظم الايكولوجية وتعزيز الفهم الوطني بأهمية التنوع الحيوي وايلاء مزيد من الاهتمام للمصادر النباتية الوراثية.

ودعا وزير الزراعة الاسبق العين الدكتور رضا الخوالدة الى تنظيم مؤتمر وطني لكل الخبرات الموجودة واصحاب الاختصاص بالتنوع الحيوي في الاردن والتوصل الى استراتيجيات تخدم وتنظم هذا القطاع الهام.

وقال لا يوجد حتى الان مظلة رئيسية لتوحيد الجهود المبذولة في مجال التنوع الحيوي وكذلك يوجد باحثين متميزين على المستوى الفردي ولكن ينقصنا العمل بروح الفريق لقطف ثمار جهودنا بهذا الخصوص.

واشار الباحث الدكتور زهير عمرو من جامعة العلوم والتكنولوجيا الى وجود خليط من المجموعة الحيوانية في الاردن بسبب موقعه وانواع لا تتواجد الا في الاردن.

وقال يوجد في الاردن 82 نوعا من الثديات و450 نوعا من الطيور و18 نوعا من الاسماك منها 3 انواع موجوده فقط في الاردن .

وأشار إلى انه يوجد في الأردن اكثر من 2000 نوع من الحشرات وهناك عقارب موجوده فقط في الأردن ولها قيمة طبية ولدينا ايضا 700 نوع من النباتات.

ولفت إلى ان الأردن وحسب الدراسات يعتبر أفضل المناطق لتمثيل الانظمة البيئية لتكون مستودعات للتنوع الحيوي مؤكدا اهمية الربط بين العمل التطبيقي والبحثي في حماية الطبيعة.

أخبار ذات صلة