كاتب صهيوني يدعو لاتخاذ إجراءات ضد الأردن بعد القرار الملكي بشأن "الباقورة والغمر"

محليات
نشر: 2018-10-24 12:06 آخر تحديث: 2018-10-24 14:17
الملك عبدالله الثاني
الملك عبدالله الثاني

تواصل آلة إعلام الاحتلال الصهيوني التعبير عن جنونها من القرار التاريخي الذي اتخذه جلالة الملك عبدالله الثاني يوم الأحد وألغى بموجبه ملحقي "الباقورة والغمر" من معاهدة السلام مع الاحتلال.

وما أن أعلن جلالة الملك عبدالله الثاني قراره السيادي الذي اكد أن "الباقورة والغمر أراض أردنية وستبقى أردنية " حتى بدأت أبواق إعلام الاحتلال الصهيوني ببث سمومها بعد أن تفأجئت بالقرار الملكي الأردني الهاشمي السيادي.

ومن بين هذه الأبواق حفيد مؤسس الحركة الصهيونية زيئيف جبوتنسكي" الذي دعا في مقالة له نشرتها القناة السابعة العربية إلى عدم الخوف من قرار الملك عبدالله واتخاذ إجراءات ضد الأردن.


اقرأ أيضاً : "google" لا يعترف بالسيادة الأردنية على "الباقورة والغمر"


وقال الكاتب الصهيوني إنه" ينبغي على حكومة بنيامين نتنياهو الشروع في فحص عملية الإمداد بالمياه إلى ما بعد ذلك في اتفاقية السلام مع الأردن من أجل منع هذه الكارثة الهيدرولوجية".

 وادعى الصهيوني أن اتخاذ تل أبيب إجراءات ضد الأردن سيؤدي إلى التقليل من حماس الملك عبدالله بشان إلغاء ملحقي الباقورة والغمر ويدفعه للالتزام باتفاقية وادي عربة للسلام، مع التخلي عن الآمال التي استند إليها في قراره الأخير.


اقرأ أيضاً : بعد قرار الملك بشأن "الباقورة والغمر".. وزير في حكومة الاحتلال يهدد بقطع المياه عن المملكة


وتمادى الكاتب الصهيوني في مقاله المتطرف إلى قائلا إن الاعتقاد المهيمن في اليوم هو أنه من الأفضل للأردن الهاشمي أن يحكم نظام ديكتاتوري بدلا من نظام يمثل رأي الشعب.


اقرأ أيضاً : مزارعون من الاحتلال: قرار ملك الأردن حكم إعدام


أخبار ذات صلة