منتخبنا للشباب يتفوق على نظيره القطري بركلات الترجيح

رياضة
نشر: 2018-10-09 12:41 آخر تحديث: 2018-10-09 12:41
منتخبنا الوطني للشباب
منتخبنا الوطني للشباب
المصدر المصدر

حقق منتخب الشباب، الاثنين، 8 فوزا بركلات الترجيح على مضيفه القطري 4-3، عقب انتهاء الوقت الأصلي للمباراة بالتعادل السلبي، وذلك ضمن معسكر المنتخب في الدوحة تحضيرا للنهائيات الآسيوية.

وجاءت تشكيلة المنتخب على النحو الآتي، في حراسة المرمى عبدالله الفاخوري في الدفاع يزن عبدالعال وهادي الحوراني وشوقي القزعة وبسام دلدوم، في الوسط جاء نزار الرشدان وإبراهيم سعادة وفي المقدمة محمد بني عطية ومعاذ العموري ومحمد الزعبي ومحمد عبدالمطلب خلف المهاجم.

وبالعودة لمجريات اللقاء، كاد منتخبنا أن يفتتح النتيجة في الدقيقة 3 عقب تمريرة رائعة من إبراهيم سعادة وضعت الزعبي في وضعية انفراد ليراوغ الحارس وتطول عليه الكرة إلى الدفاع الذي ابعدها إلى بر الأمان.

وبقي منتخبنا ضاغطا على دفاع المنتخب القطري الذي انهكه الضغط العالي منذ بداية المباراة عن طريق رباعي المقدمة.

وفي الدقيقة 22 سنحت فرصة جديدة لمنتخبنا عن طريق الزعبي، الا ان حارس قطر تصدى لتسديدته التي ارسلها من خارج منطقة بصعوبة.

ومع مرور الدقائق سيطر منتخبنا على المباراة بمجهود كبير بذله لاعبو الوسط في قطع وإيصال الكرة إلى المهاجمين الذين غاب عنهم التوفيق في أكثر من لقطة كانت ستعلن تقدم منتخبنا بالنتيجة.

وفي الشوط الثاني نظم المنتخب القطري صفوفه وكان قريبا من افتتاح النتيجة في الدقيقة 55 ، الا أن التسديدة افتقدت للدقة وذهبت إلى ركلة مرمى لصالح منتخبنا.

وسنحت للزعبي فرصة من داخل منطقة الجزاء، حيث توغل بمجهود فردي رائع وسددها لتلمس العارضة الأفقية وتخرج ركلة مرمى لصالح أصحاب الأرض.

وشهدت الدقيقة 86 مشاركة يوسف أبو الجزر بديلا لإبراهيم سعادة، وذلك عقب غيابه عن الملاعب 5 أسابيع لإصابة تعرض لها في المواجهة الودية التي جمعت المنتخب مع نادي الطلبة العراقي في عمان.

ومع مرور الدقائق هدد منتخبنا مرمى أصحاب الأرض في اكثر من مناسبة إلا أن التسرع في إنهاء الفرص وسوء الحظ حالا دون انتهاء المباراة بوقتها الأصلي، ليتم الاحتكام إلى ركلات الترجيح التي ابتسمت لمنتخبنا بأقدام هادي الحوراني وعمر هاني وخالد صياحين وحمزة الصيفي، بينما تصدى الفاخوري لتسديدة وأضاع المنتخب القطري أخرى لتعلن فوز منتخبنا.

أخبار ذات صلة