حقوق الانسان: ارتفاع وتيرة توقيف ومحاكمة الأفراد بناءا على التعبير عن رأيهم في 2017 .. فيديو

الأردن
نشر: 2018-09-10 12:38 آخر تحديث: 2018-09-10 12:47
تحرير: أمين العطلة
من المؤتمر
من المؤتمر

عقد المفوض العام للمركز موسى بريزات، الاثنين، مؤتمرات صحافيا للاعلان عن نتائج تقرير السنوي لحقوق الانسان لعام 2017.

 وقال المفوض العام للمركز موسى بريزات ان من ابرز الملاحظات حول حقوق الإنسان في المملكة هو استمرار بعض الممارسات والقصور في العديد من التشريعات خاصة في ما يتعلق بتجريم التعذيب ومعالجة مسألة الإفلات من العقاب  خاصة وان جميع القضايا المتعلقة بالتعذيب ما زالت تنظر في محاكم الشرطة، داعيا إلى ضرورة تعديل المادة 208 من قانون العقوبات.

وبين بريزات ان المركز استقبل خلال العام 2017 (85) شكوى من مواطنين تتعلق بإدعاءات تعرضهم للتعذيب وسوء المعاملة على أيدي موظفي إنفاذ القانون والإدارات الأمنية المختلفة مقارنة ب 63 شكوى في العام 201.

واشار إلى أن التقرير أظهر ارتفاعا في وتيرة توقيف ومحاكمة الأفراد بناءا على التعبير عن رأيهم في مواقع التواصل الإجتماعي او بسبب مشاركتهم في الإعتصامات والإحتجاجات او بسبب تعبيرهم عن رأيهم بوسائل التعبير الأخرى.

 وجاء في التقرير الذي يحتوي على ثلاثة فصول هي الحقوق المدنية والسياسية، والحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، وحقوق الفئات الأكثر عرضة للإنتهاك.

وبحسب التقرير فقد بلغ عدد القضايا المتعلقة بالمادة 11 من قانون الجرائم الالكترونية في عام 2017 (1161) قضية تمت الإدانة في (1009) قضايا منها بنسبة بلغت 87%.

كما استمرت في العام 207 الإنتهاكات بحق الطلبة في الجامعات على خلفية التعبير عن رأيهم اذ تعرض الطلبة الى المضايقات والتوقيف من قبل الأجهزة الأمنية.

وبين التقرير ان العام 2017 لم يشهد أي تطور على صعيد التشريعات الناظمة للحق في تأسيس الأحزاب السياسية والإنضام اليها، اذ ما زال قانون الأحزاب السياسية يتضمن مجموعة من الثغرات.

 

أخبار ذات صلة

newsletter