مستوطنون يجرفون أراض زراعية ويدعون لصلاة "تلمودية" في الأقصى

فلسطين
نشر: 2018-08-19 12:57 آخر تحديث: 2018-08-19 13:38
مستوطنون متطرفون يجرفون أراض زراعية - ارشيفية
مستوطنون متطرفون يجرفون أراض زراعية - ارشيفية

شرع مستوطنون متطرفون يهود، الأحد، بأعمال تجريف في أراضي قرية رأس كركر غربي مدينة رام الله، بحراسة وحماية قوات الاحتلال.

وقال مجلس قروي راس كركر في بيان له إن سكان القرية تصدوا للمستوطنين الذين يقومون بأعمال التجريف لأراضيهم الزراعية، بحماية جنود الاحتلال، فاندلعت مناوشات بين أصحاب الأرض وبين جنود الاحتلال والمستوطنين.

ونجح المواطنون وهيئة مقاومة الجدار والاستيطان في إيقاف عمل الجرافات، ومنعوهم من اكمال عملهم في ظل حالة من التوتر.

وحاول جنود الاحتلال إبعاد المواطنين من المنطقة بقوة السلاح، لكن المواطنين رفضوا وتسمروا في مكانهم رافضين الخروج من الارض قبل خروج الآليات والمستوطنين.


اقرأ أيضاً : إصابة 4 فلسطينيين عقب إلقاء مستوطنين حجارة على مركبتهم


كما خط مستوطنون متطرفون يهود من عصابة "تدفيع الثمن"، الأحد، شعارات عنصرية على مركبة وجدران أحد المنازل في بلدة العيسوية وسط مدينة القدس المحتلة. وأفادت لجنة المتابعة في بلدة العيسوية على لسان عضوها رائد أبو ريالة، بأن المستوطنين أعطبوا كذلك إطارات عشرات المركبات في حي "حبايل العرب" في العيسوية.

و يذكر أن عصابة "تدفيع الثمن" اليهودية لطالما اعتدت على ممتلكات المواطنين ومقدساتهم في القدس وخارجها دون ملاحقة من قوات الاحتلال، رغم أن كافة المناطق في القدس مزودة بمئات كاميرات المراقبة.

كما دعت جماعات يهودية متطرفة منضوية في إطار ما يسمى بـ"اتحاد منظمات الهيكل" أنصارها ومستوطنين الى المشاركة الواسعة في صلاة تلمودية جماعية، اليوم الأحد، في المسجد الأقصى المبارك بمدينة القدس المحتلة حسبما نشرت وسائل اعلام اسرائيلية ، والجهر بصلوات التوبة اليهودية "سليخوت"، معتبرة "أنه زمانها ووقتها قد حان في الأقصى". وصلاة "سليخوت" مجموعة نصوص تلمودية يرددها اليهودي قبل الفجر أو ليلا قبل منتصف الليل، وتبدأ مع بداية شهر أيلول العبري وتستمر حتى عيد الغفران العبري.

أخبار ذات صلة