هذا ما تفعله السيجارة الإلكترونية بالرئة

صحة
نشر: 2018-08-15 09:09 آخر تحديث: 2018-08-15 09:11
ارشيفية
ارشيفية
المصدر المصدر

مازلت البحوث والدراسات العلمية تؤكد على خطورة السيجارة الالكترونية ومضارها بصحة الانسان، وتوصلت هذه الدراسات إلى أن السجائر الإلكترونية تحتوي على بعض المواد الكيماوية السامة، كما أنها ليست بديلا آمنا عن تدخين سجائر التبغ العادية.

وفي هذا الصدد كشفت احدث الدراسات الأمريكية  أن الأبخرة المتصاعدة من أجهزة التدخين الإلكترونية قد تحفز إنتاج مواد كيميائية مسببة للالتهاب في الرئتين كما تعطل في الوقت نفسه دفاعات مهمة في الخلايا ضد الالتهابات.


اقرأ أيضاً : السجائر الإلكترونية قادرة على إتلاف خلايا مناعية


وذكر التقرير المنشور في دورية ثوراكس المتخصصة ونشره فحواه موقع العربية نت أن الباحثين اكتشفوا عبر سلسلة تجارب معملية أن أبخرة أجهزة التدخين الإلكترونية تضعف نشاط خلايا مسؤولة عادة عن التخلص من مسببات الحساسية والبكتيريا وغيرها من الجزيئات التي تصل إلى الرئة.

وأشار الباحثون إلى أن تعرض الخلايا في المعمل لأبخرة أجهزة التدخين الإلكترونية تسبب في العديد من التغييرات المماثلة لتلك التي تطرأ على خلايا الرئة المسؤولة عن مكافحة البكتيريا ومسببات الحساسية لدى المدخنين ومرضى الانسداد الرئوي المزمن.

 وكانت دراسات سابقة قد ركزت فحسب على معرفة تأثير السائل المستخدم في أجهزة التدخين الإلكترونية على الخلايا وليس الكيماويات المستنشقة مع الأبخرة.

 

 

أخبار ذات صلة