الرزاز لرؤيا: ما حدث في السلط كان يمكن أن يكون أكثر قسوة لولا سرعة تحرك الأجهزة الأمنية ..فيديو

محليات
نشر: 2018-08-12 16:59 آخر تحديث: 2018-11-18 21:33
اثناء زيارة بلدة دير السعنة في اربد
اثناء زيارة بلدة دير السعنة في اربد

أكد رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز أن الوحدة الوطنية هي التي سنتنصر على كل من تسول له نفسه العبث بأمن الوطن، وأن الأردن مستهدف، وشباب الأردن في الطليعة ليدافعوا عن ارض الوطن.

جاء ذلك خلال تقديم  واجب العزاء لعشيرة الهياجنة في بلدة دير السعنة باستشهاد محمد الهياجنة.

وقال الرزاز في تصريحات خاصة لرؤيا التقينا صباحا بجلالة الملك الذي وجهنا جميعا لتقديم واجب العزاء، فالرحمة على كل شهداء الوطن.

واعتبر أن ما حق في السلط هو تعبير من فكر ارهابي وظلامي، وخطاب كراهية وسننتصر عليه بالوحدة الوطنية التي تخيف اعداء الوطن.

واشار إلى ان ما جرى في السلط كان يمكن أن يكون أكثر وطأة وأقسى بكثير على المواطنين لولا يقظة الأجهزة الأمنية، فاحيي هذا الفريق الأمني على عمله وعلى وعيه وعلى سرعة الحركة وعلى حماية المواطنين.

وقال :"  إننا نقسم ونتعهد أن تكون المعلومات دقيقة، وذلك لحماية للمواطن، وسلامة اجراءات التحقيق والبحث الأمني".

   

 

أخبار ذات صلة