اتفاقية بين "العلمية الملكية والزراعة والأمانة" لانشاء مركز لفحص المنتجات الزراعية

محليات نشر: 2018-08-07 21:29 آخر تحديث: 2018-08-07 21:29
جانب من توقيع الاتفاقية
جانب من توقيع الاتفاقية
المصدر المصدر

وقعت الجمعية العلمية الملكية، الثلاثاء، اتفاقية تعاون مع وزارة الزراعة وامانة عمان الكبرى، لإنشاء مركز وطني إقليمي لإجراء الفحوصات المخبرية على المنتجات الزراعية، يكون مقره في سوق الخضار المركزي في عمان.

وستقوم الجمعية وكخطوة اولى بتجهيز وتشغيل مختبر لفحص متبقيات المبيدات في المنتجات الزراعية الواردة والمصدرة من خلال كادر فني متخصص وستعمل على اعتماد هذا المختبر محليا ودوليا من قبل وحدة الاعتماد الاردني (JAS) والاعتماد البريطاني (UKAS).

ووقع الاتفاقية عن وزارة الزراعة وزير الزراعة المهندس خالد الحنيفات، وعن امانة عمان الكبرى معالي امين عمان الدكتور يوسف الشواربة، وعن الجمعية العلمية الملكية المهندس طارق الحسن نائب الرئيس للمواصفات والشؤون الفنية، وحضر حفل التوقيع الادارات ذات العلاقة.

وبموجب هذه الاتفاقية ستقوم امانة عمان الكبرى بتقديم المبنى والبنية التحتية في موقع سوق الخضار المركزي، وستقوم وزارة الزراعة بتقديم جهاز فحص متقدم لفحص متبقيات المبيدات لاستخدامه في اجراء الفحوصات المخبرية، وبدورها ستقوم الجمعية بتهيئة المبنى وتجهيزه انشائيا وتزويده بأجهزة فحص اخرى لضمان الكشف عن كافة انواع المبيدات التي قد تكون استخدمت في هذه المنتجات الزراعية.

وتأتي اهمية انشاء هذا المركز في تزويد حاجه المستهلك المحلي من المنتجات الزراعية الصالحة للاستهلاك تحقق شروط السلامة العامة حسب المواصفات المحلية والدولية وكذلك لدعم وتسهيل وصول الصادرات الاردنية الى الدول الشقيقة والصديقة حيث يتم اجراء الفحوصات المخبرية على المنتجات الزراعية والتحقق من مطابقتها للمواصفات القياسية المعتمدة لدى تلك الدول قبل المباشرة بعملية التصدير.

وفي كلمة لها اكدت الاميرة سمية بنت الحسن على أهمية هذه الاتفاقية وأثرها البالغ في رفع سوية قطاع الزراعة، مشيرة الى ان هذا المركز يهدف الى زيادة المحافظة على سلامة المواطنين وصحتهم وعلى توفير بيئة غذائية امنة لهم، اضافة الى انه سيشكل لبنة اضافية في دعم الاقتصاد الوطني الاردني من خلال التسهيل على المزارعين والمصدرين الاردنيين في توصيل الخدمة إليهم في موقع السوق المركزي.

كما وحثت الاميرة سمية الى العمل بروح الفريق الواحد حيث قالت: كلي امل بمزيد من التعاون بين مؤسساتنا الوطنية، تحقيقا لمبدأ الاستقلال المتكافل الهادف الى تكامل الجهود وتظافرها بين قطاعات المجتمع المدني الخاص والعام، ودعم الجهود الحكومية والرسمية في بناء الفرد والمجتمع اقتصاديا وثقافيا ومدنيا خدمة لأردننا الحبيب ومواطنه الغالي.

ومن جانبه، أكد وزير الزراعة المهندس خالد الحنيفات، على أن خطة الوزارة تتضمن الحفاظ على سلامة الغذاء والمنتجات الزراعية المستوردة والمصدرة بما ينعكس على صحة المواطن الاردني والمقيمين على ارض الاردن، اضافة إلى الحفاظ على سمعة المنتج الاردني كصادرات تتوافق مع متطلبات الاسواق المستوردة، حيث تم إبرام هذه الاتفاقية بين الوزارة والجمعية وامانة عمان لانشاء مختبر للكشف عن متبقيات المبيدات الزراعية في السلع الزراعية في سوق عمان المركزي.

حنيفات، إلى العمل على ادامة ودعم كافة جهود الوزارة من خلال مختبرات وزارة الزراعة على الحدود، وذلك ضمن مراكز الوزارة وصولاً إلى تحصين غذاء المواطن والمستورد على حد سواء. وتأكيدأً على خلق الحالة التشاركية مع كافة المؤسسات ذات الاختصاص. وهذه خطوة من ضمن خطوات مستقبلية في خطة الوزارة للنهضة في هذا المسار.

وقال أمين عمان إن هذه الخطوة تعتبر متطلب أساسي وهام لضمان سلامة المنتج الزراعي والرقابة عليه بما يحافظ على صحة وسلامة المواطن، وتأكيد جودة المنتج الزراعي في الأسواق المحلية والعربية.

وأكد أهمية الشراكة والتعاون بين الأمانة ووزارة الزراعة والجمعية العلمية الملكية لتحقيق هذا الهدف بما ينعكس ايجابا على أقطاب العملية الزراعية ومن بينها المزارع ويفتح له أسواق جديده للتصدير

أخبار ذات صلة