الحمود يكرم طاقم دورية السير تعرضت للاعتداء أثناء أدائها لواجبها

محليات نشر: 2018-08-04 15:18 آخر تحديث: 2018-08-04 15:47
الحمود يكرم طاقم دورية السير التي تعرضت للاعتداء أثناء أدائها لواجبها
الحمود يكرم طاقم دورية السير التي تعرضت للاعتداء أثناء أدائها لواجبها
المصدر المصدر

 كرم مدير الأمن العام اللواء فاضل الحمود اليوم السبت طاقم دورية السير التي تعرضت للاعتداء من مجموعة من الأشخاص أثناء ادائهم لواجبهم قبل أيام. وقدم الحمود اليوم خلال لقائه مرتبات إدارة السير، الشكر على كل ما يقومون به من جهود على مدار الساعة وفي مختلف المواقع والظروف، وعلى كل ما يقومون به من واجبات ومهام لتنظيم الحركة المرورية والحد من الازدحامات المرورية، ولدورهم في إنفاذ قانون السير وضبط المخالفات خاصة الخطرة منها، ومتابعة بعض الظواهر المرورية السلبية وضبطها والحد منها، وحرصهم على القيام بواجبهم بكل أمانة وإخلاص وانفاذ القانون وتطبيقه على الجميع رغم كل ما يمكن ان يتعرضوا له من مخاطر أثناء ذلك.

واكد انه لن يتم التهاون مع كل من يعتدي أو يحاول الاعتداء على أي من كوادرنا أثناء ادائهم لواجبهم المقدس، ملتزمين باتخاذ كافة الإجراءات القانونية والإدارية الحازمة تجاههم دون تمييز.

واصدر مدير الأمن العام توجيهات واضحة بزيادة وتشديد الرقابة على مختلف المخالفات الخطرة والمعيقة لحركة السير، وخاصة المسير بالمواكب المعيقة لحركة السير والتي تعطل حياة المواطنين، وتتسبب بالكثير من الازدحامات المرورية، ووضع حد لها ولمرتكبيها ممن لا يلتفتون الى حجم الضرر الذي يسببونه للآخرين بإعاقتهم للحركة المرورية، متجاهلين مصالح وظروف المواطنين وغير مراعين أن الطريق للجميع، وان مريضاً قد يكون بحاجة للوصول للمستشفى ويمكن ان يفقد حياته بسببهم وغيرها من الظروف التي يمر بها المواطنون.

وقال: كنا دوما أول من يشارك المواطنين أفراحهم ونسهل مسير المواكب التي تلتزم بالقانون، ولا تتسبب بإعاقة حركة السير من خلال الالتزام بالمسير بأقصى يمين الشارع، وعدم إخراج الأجسام من المركباتن وعدم إطلاق الأبواق المزعجة، وخلافا لذلك لن يتم التهاون، وسيتم التعامل مع تلك المخالفات بكل حزم، واتخاذ كافة الإجراءات القانونية والإدارية بحق مرتكبيها.

 


اقرأ أيضاً : الحمود: التطاول على "رقيب السير " لن يمر مرور الكرام



اقرأ أيضاً : الحمود: التطاول على "رقيب السير " لن يمر مرور الكرام


وأشاد الحمود بالحملة المرورية التي نفذتها كوادر إدارة السير من خلال مخالفة مستخدمي الهاتف النقال أثناء القيادة، حيث أثبتت الدراسات المرورية وبحسب الإحصاءات المقارنة انخفاض واضح في أعداد الحوادث المرورية بسبب استخدام الهاتف النقال أثناء القيادة وما يسببه من وفايات وإصابات، موجها للاستمرار بها بالتزامن مع الاستمرار بالحملات المرورية التوعوية التي تبين مدى خطورة تلك المخالفة وغيرها من المخالفات، وما تسببه من أضرار ما يساهم في تغيير الثقافة المرورية وخلق ثقافة جديدة نابذة للمخالفة يشترك بها الجميع.

ودعا مدير الأمن العام جميع الشركاء الاستراتيجيين المعنيين بالشأن المروري والمواطنين للوقوف مجتمعين ويدا واحدة لنبذ كافة السلوكيات السلبية، والتعاون سويا لخلق بيئة مرورية آمنة بعيدة عن المخالفة، انطلاقا من واجبهم الوطني والمجتمعي الذي يضع الجميع أمام مسؤولياته الوطنية، وحتى نساهم جميعا في انقاذ أرواح قد تفقد بسبب ما نشهده أحيانا من استهتار بقانون السير وعدم الالتزام به.


اقرأ أيضاً : الرزاز يعود رقيب السير المعتدى عليه.. صور


 

أخبار ذات صلة