ترمب يقر بتدخل روسيا في الانتخابات الامريكية

عربي دولي نشر: 2018-07-18 00:52 آخر تحديث: 2018-07-18 00:53
ارشيفية
ارشيفية
المصدر المصدر

اعلن الرئيس الاميركي دونالد ترمب الثلاثاء انه يقبل باستخلاصات اجهزة الاستخبارات الاميركية التي اكدت بالفعل حصول تدخل روسي في الحملة الانتخابية الرئاسية العام 2016، محاولا على ما يبدو تهدئة الجدل الحاد الذي اعقب تصريحاته خلال قمة هلسنكي مع فلاديمير بوتين.

وتراجع ترمب بذلك عن تصريحاته التي اعتبرت شديدة الليونة ازاء بوتين في هلسنكي، وقال انه اساء التعبير عندما اعتبر ان لا سبب لديه لعدم تصديق نفي بوتين تدخل موسكو في الانتخابات.

وقال ترمب "اوافق على استخلاصات اجهزة استخباراتنا لجهة ان روسيا تدخلت في انتخابات 2016"، مشددا على "احترامه" لهذه الوكالات الفدرالية.

واضاف ان تدخل موسكو "لم يكن له اي تأثير" على نتيجة الانتخابات التي فاز فيها.

واكد ترمب انه قال جملة اساسية خلال مؤتمره الصحافي نسي ان يستخدم فيها صيغة النفي، ما جعل المعنى يتخذ منحى معاكسا.

وقال ترمب في هلسنكي "لا ارى اي سبب يدفع الى القول بان روسيا (هي التي قامت بعملية التدخل)"، في حين اكد الثلاثاء انه كان عليه ان يقول العبارة الاتية "لا ارى اي سبب لان لا تكون روسيا (هي التي قامت بعملية التدخل)".

أخبار ذات صلة