هنطش يحذر من المساس بمخيم المحطة ويدعو لإعادة أرقام وطنية

محليات
نشر: 2018-07-16 16:23 آخر تحديث: 2018-07-16 16:23
تحرير: صدام ملكاوي
النائب موسى هنطش
النائب موسى هنطش

حذر النائب موسى هنطش من المساس بمخيم المحطة الذي يأوي آلاف المواطنيين منذ 70 عاما، كما طالب بإعادة أرقام وطنية سحبت بعد ما يعرف ب "فك الارتباط".

وقال هنطش في كلمة خلال مناقشات بيان الثقة الحكومي:" ان هذا المخيم الذي يقع في شرق عمان ويسكن فيه الآلاف من المواطنين الأردنيين منذ 70 عاما والقائم على ارض مساحتها 72 دونم يمتلكها مواطنين اردنيين وأقاموا بها منذ هجرة 1948 وتم عمل البنية التحتية كاملة من كهرباء وماء وصرف صحي وهاتف".

وطالب هنطش الحكومة "بتسوية الامر مع المالكين واعتبار هذه الارض من أراضي خزينة الدولة وان المساس بهؤلاء المواطنين يؤدي الى خلخلة الأمن الاجتماعي لديهم ولقد اجتمعت معهم عدة مرات مع المسؤولين لبحث هذا الملف وتم اثارته في وسائل الاعلام وقد وعدنا خيرا".


اقرأ أيضاً : الطراونة ردا على القضاة: نحن أسياد أنفسنا


كما اعتبر هنطش ان "جريمة فك الارتباط بين الاْردن وفلسطين يعتبر ضحيتها بعض المواطنين بعيدا عن ما آلت اليه الأمور السياسية والاجتماعية بين الشعب الواحد".

وأشار إلى أن من "نتائجها سحب الآلاف من الأرقام الوطنية دون سبب مقنع وأدى ذلك الى فقدان الجنسية الاردنية ودون بديل لهذه الآلاف من المواطنين الأردنيين كأنو داخل الاْردن أو خارجها "، مطالبا بإعادة هذه الأرقام الى أصحابها بأسرع وقت.

أخبار ذات صلة

newsletter