غنيمات: مجموعات ارهابية تترصد بالمملكة بين النازحين

محليات نشر: 2018-07-02 23:49 آخر تحديث: 2018-07-03 00:38
ارشيفية
ارشيفية
المصدر المصدر

قالت وزيرة الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي للحكومة الأردنية جمانة غنيمات إن اغلاق الحدود الأردنية أمام اللاجئين السوريين ياتي بسبب وجود مجموعات إرهابية تترصد بالمملكة بين اللاجئين اذ ستدخل للمملكة في حالة الفوضى، الى جانب عدم احتمال الاردن مزيدا من اللجوء.

واضافت خلال تصريحات للجزيرة نت أن خيارات الأردن المتاحه تتمثل في استمرار المفاوضات بين المعارضة والروس للوصول لوقف الأحداث الدموية الجارية.

واشارت الى وجود بوادر إيجابية في المفاوضات، حيث أن هذا الملف متابع متابعة حثيثة من السياسيين والأمنيين والعسكريين الأردنيين.

وبينت أن الأردن مدرك لدوره الإنساني تجاه الأشقاء السوريين الهاربين من القتل والتدمير، ومنذ نهاية الأسبوع الماضي بدأ الأردن إيصال مساعدات غذائية وإغاثية للاجئين المحاصرين، وتم إنشاء مستشفى ميداني يضم غرفة عمليات وغرفة "أي سي يو"، و12 سريرا، ويجري العمل على إنشاء مستشفى ميداني آخر.

وأشارت إلى تقديم العلاج لـ12 حالة مرضية بعضهم عاد إلى وطنه، وبعضهم أرسل لمستشفى الرمثا لاستكمال العلاج. 

وقالت إن الأردن يواجه الملف الإنساني وحيدا لغياب المجتمع الدولي وهيئات الإغاثة الدولية والأممية، وأن الأردن هو الجهة الوحيدة للتخفيف عن السوريين.

أخبار ذات صلة