"الصيادلة" تستنكر جريمة الزرقاء.. وتدعو لايقاع أشد العقوبات بحق مرتكبها

محليات
نشر: 2018-05-11 15:19 آخر تحديث: 2020-07-23 12:20
ارشيفية
ارشيفية

أكدت نقابة الصيادلة الأردنية، الجمعة، على استنكارها الشديد للجريمة المروعة التي وقعت بالزرقاء.

وقتل أحد موظفي صيدلية واصيب شقيقه بحادثة اطلاق النار عليهما من قبل شخص اقتحم صيدلية في الزرقاء فجر الجمعة.

ودعت النقابة في بيان لها ظهر الجمعة، الى ضرورة ايقاع اشد العقوبات بحق مرتكب الجريمة وتقديمه للعدالة واخذ القصاص العادل منه.


اقرأ أيضاً : قاتل الصيدلاني في الزرقاء يسلم نفسه للأجهزة الأمنية


وطالب نقيب الصيادلة الدكتور زيد الكيلاني الاجهزة الامنية بزيادة الحماية التي توفرها للصيدليات وخاصة في الاوقات المتأخرة من الليل وساعات الفجر.

وقال الكيلاني : ان الادوية المتوفرة بالصيدليات عبارة عن علاجات وليست مخدرات، وان من الآثار الجانبية للبعض منها هو التأثير على العقل، وعليه نطالب جميع الجهات من قطاع الصحي ومواطنين التعاون مع الدوائر المختصة بالابلاغ عن أي حالات مشكوك فيها، خاصة أنه يوجد برامج تأهيل قد تنقذ الشخص قبل قيامه بعمل لا يمكن الرجوع عنه.

أخبار ذات صلة

newsletter