بريطانيا تتوصل لتسوية مع الليبي عبد الحكيم بلحاج

عربي دولي نشر: 2018-05-10 13:19 آخر تحديث: 2018-05-10 13:22
عبد الحكيم بلحاج
عبد الحكيم بلحاج
المصدر المصدر

قالت الحكومة البريطانية الخميس إنها توصلت لتسوية مع عبد الحكيم بلحاج وهو كان قائدا لفصيل ليبي وفق ما أفادت صحيفة الغارديان في عددها الصارد الخميس.

 ويقول إنه عانى لسنوات من التعذيب خلال حكم معمر القذافي بعد أن سلمه عملاء بريطانيون وأميركيون لليبيا.

وأضاف بلحاج، الذي قاد جماعة إسلامية ساعدت في الإطاحة بالقذافي في 2011 وأصبح الآن سياسيا، أن عملاء بالمخابرات المركزية الأميركية اختطفوه وزوجته فاطمة في تايلاند عام 2004 ثم نقلوهما بشكل غير قانوني إلى طرابلس بمساعدة عملاء بريطانيين.

وسعى بلحاج طوال سنوات لاتخاذ إجراءات قانونية ضد وزير خارجية بريطانيا السابق جاك سترو ووكالتي المخابرات الداخلية (إم آي 5) والخارجية (إم آي 6) ورئيس سابق للمخابرات وإدارات حكومية، بهدف الحصول على اعتذار من كل الأطراف المشاركة في تسليمه.

وحاولت الحكومة البريطانية منع بلحاج من اتخاذ إجراءات قضائية لكن المحكمة العليا رفضت مساعي الحكومة في كانون الثاني 2017 وسمحت لبلحاج بمقاضاة المسؤولين عن نقله غير القانوني إلى ليبيا.

أخبار ذات صلة