الاحتلال يقمع مسيرة للصحفيين في رام الله

فلسطين
نشر: 2018-05-06 18:33 آخر تحديث: 2018-05-06 18:33
تحرير: حافظ ابوصبرا
الاحتلال يقمع مسيرة للصحفيين في رام الله
الاحتلال يقمع مسيرة للصحفيين في رام الله

 قمع جنود الاحتلال ظهر الأحد وقفة نظمها الصحفيون الفلسطينيون على المدخل الشمالي لمدينة البيرة المحتلة على شرف اليوم العالمي لحرية الصحافة حيث من الصحفيين من التقدم أكثر باتجاه الحاجز لايصال رسالتهم المؤكدة على رفض دولي لاستهداف العاملين في الصحافة والتي كان اخرها قتل صحفيين اثنين في غزة الشهر الماضي.

في المكان الذي يتعرض فيه الصحفيون للانتهاك والاستهداف من قبل جنود الاحتلال، احيى الصحفيون اليوم العالمي لحرية الصحافة وهم الذين لا يحق لهم ممارسة ادنى حقوقهم المهنية بالحركة، بل ويتعرضون للاستهداف حتى وهم يرتدون أزياءهم المصرح عنها دوليًا، هذه الازياء التي كان يرتدونها اليوم وهم يتظاهرون على مدخل مدينة البيرة حيث الحاجز المسمى بيت ايل.

الصحفيون حملوا صور زملائهم الشهداء ياسر مرتجى واحمد ابوحسين، اخر شهداء الحالة الصحفية الفلسطينية الشهر الماضي خلال مسيرات العودة على حدود غزة الشمالية، فيما كانت هتافاتهم في وجه جنود الاحتلال تصفهم بالقتلة، الجنود أغلقوا الطريق في المركبات محاولة معاقبة المواطنين بسب تظاهرة الصحفيين.

الصحفيون تعدوا الخط المصرح به للمشاة ووصلوا بعده حاولوا ايصال رسالتهم ورسالة الحقيقة بأكبر مدى وقدر، الاحتلال لم يحلو له الامر، قمع الوقفة ومزق صور الشهداء الصحفيين، وقام بدفع عدد من الصحفيين، وابعد الجميع من محيط الحاجز العسكري.

أخبار ذات صلة

newsletter