هلسة: المشاريع الممولة من الصندوق السعودي بلغت 530 مليون دينار

اقتصاد
نشر: 2018-04-29 18:18 آخر تحديث: 2018-04-29 18:18
وزير الاشغال سامي هلسة
وزير الاشغال سامي هلسة
المصدر المصدر

اجتمع وزير الأشغال العامة والإسكان المهندس سامي هلسة مع وفد الصندوق السعودي للتنمية برئاسة المهندس عبد الله خويطر الأحد، بمقر الوزارة لمتابعة المشاريع الممولة من الصندوق.

 ويتم تنفيذ المشاريع بمتابعة كاملة من الوزارة في كافة القطاعات الصحية والتربوية ومشاريع المدن الصناعية والتقاطعات المرورية والطرق الرئيسية.

وباشرت الوزارة تنفيذ اعمال مشروع مستشفى الاميرة بسمة الجديد في اربد بسعة 500 سرير وبمساحة اجمالية 100 الف متر مربع بقيمة 65 مليون دولار، مشيرا الى ان المقاول باشر الاعمال بها في شهر تشرين الثاني العام الماضي.

وعرض هلسة لاعمال التصميم لمشروع تحديث وتأهيل قسم الطوارئ في مستشفى الأميرة إيمان/معدي في محافظة البلقاء ومشروع تحديث وتأهيل قسم الطوارئ في مستشفى الأميرة راية/ دير أبي سعيد في محافظة اربد، ومشروع تحديث وتأهيل قسم الطوارئ في مستشفى الامير فيصل / ياجوز في محافظة الزرقاء.

وقال انه تم متابعة التصاميم للمراكز الصحية الشاملة في المعمرية بمحافظة المفرق وكل من مركز صحي سوم الشناق الشامل والمشارع واربد الشامل في محافظة اربد، ومركز صحي زبود في محافظة البلقاء وساكب وسلحوب في محافظة جرش، موضحا ان كافة هذه المشاريع ضمن القطاع الصحي بتمويل المملكة العربية السعودية وإدارة الصندوق السعودي للتنمية.

وفيما يخص أبنية القطاع التربوي، قال انه تم وضع التصاميم للمدارس التي قيد التدقيق حالياً من المستشار السعودي بحضور وفد الصندوق والمستشارين المحليين المصممين للمدارس، وهي مدرسة منشية السلطة الأساسية المختلطة/البادية الشمالية الغربية ومدرسة النزهة الثانوية للبنين/بلعما ومدرسة منشية الخليفة الاساسية المختلطة/البادية الشرقية ومدرسة اسكان ايدون الاساسية المختلطة في محافظة المفرق ومدرسة مريم بنت عمران الأساسية المختلطة / لواء الكورة / بلدة كفر الماء ومدرسة زينب بنت الرسول الاساسية المختلطة ومدرسة كتم الثانوية للبنين في محافظة اربد وكذلك مدرسة جبة الاساسية المختلطة في محافظة جرش حيث سيتم طرح عطاءات التنفيذ الخاصة بها خلال شهر ايار من العام الحالي.

وعرض هلسة لمشاريع المدن الصناعية الاربعة التي قيد التنفيذ في كل من محافظات الطفيلة، مأدبا، البلقاء وجرش من حيث نسب الانجاز لكل مشروع والمصانع النمطية أولها التي تمت حسب توجيهات جلالة الملك عبد الله الثاني خلال زيارته لمشروع مدينة مأدبا الصناعية ووضع حجر الاساس للمشروع بشهر تشرين الثاني عام 2016 .

اما فيما يخص التقاطعات المرورية الثلاث تقاطع مرج الحمام وتقاطع خريبة السوق / جاوا وتقاطع الحرية / الارسال، فتم عرض مرئي من المستشار السعودي المدقق على التصميم يورو جروب والمستشارين الأردنيين المصممين للتقاطعات الثلاثة.

وبين المستشار ان تقاطع الحرية/الارسال يتكون من نفق سفلي بطول 130 م وجسرين الاول بطول 226 م والثاني بطول 650 م، وتقاطع مرج الحمام يتكون من نفق بطول 227 م وجسر علوي بطول 110م وكذلك تقاطع خريبة السوق يتكون من نفق بطول 100 م وجسر بطول 350 م .

وتم الاتفاق مع وفد الصندوق السعودي للتنمية على آلية طرح عطاء التنفيذ للمشروع بحيث تطرح للمقاولين السعوديين بالائتلاف مع مقاولين اردنيين مختصين في مجال الجسور وسيتم دعوة المقاولين خلال شهر أيار/ من العام الحالي.

وبما يخص طريق الزرقاء / الازرق / الحدود السعودية والتي تم تسميته بطريق الملك سلمان بن عبد العزيز تكريماً لجهود المملكة العربية السعودية ولما قدمته للأردن خلال السنوات السابقة اكد هلسة ان نسبة الانجاز بالمشروع تجاوزت 95 بالمئة.

واضاف انه حالياً تم فتح حوالي 90 كم من الطريق على واقع اربعة مسارب ومتوقع اكمال المشروع بشهر آب من هذا العام بشكل متكامل، مشيراً الى ان المشروع بقيمة 190 مليون دينار وتم تمويله من خلال منحة المملكة العربية السعودية بإدارة الصندوق السعودي للتنمية.

وفيما يخص الطريق الصحراوي والذي يتم تنفيذه من خلال ائتلافات مقاولين سعوديين أردنيين "6 شركات اردنية و3 شركات سعودية" والإشراف على اعمال التنفيذ وعددها ثلاثة مكاتب استشارية ائتلافات اردنية سعودية، تم اطلاع الصندوق على مناطق العمل وآلية التنفيذ بكلفة 180 مليون دينار.

وبين هلسة في ختام اللقاء أهمية المشاريع التي تتم متابعتها والبالغة قيمتها 530 مليون دينار على قطاع البناء والهندسة والإسكان وفي تحفيز الاقتصاد ونقل الخبرات بين المؤسسات والشركات الاستشارية والمقاولات الدولية والشركات المحلية.

أخبار ذات صلة