المومني: مايشهده الاعلام الأردني مدعاة فخر .. صور

هنا وهناك
نشر: 2018-04-26 06:43 آخر تحديث: 2018-11-18 21:33
التلفزيون الالماني ينظم احتفالا بالشراكة مع المؤسسات الإعلامية المحلية
التلفزيون الالماني ينظم احتفالا بالشراكة مع المؤسسات الإعلامية المحلية

قال وزير الدولة لشؤون الاعلام والاتصال محمد المومني، إن ما يشهده الإعلام الأردني من حرية مسؤولة يعد مدعاة فخر واعتزاز.

جاء ذلك، خلال أمسية نظمتها المؤسسة الإعلامية الألمانية "دويتشه فيله DW" ،مساء الأربعاء، للاعلام الأردني الألماني، في إطار الشراكة وتعزيز آفاق التعاون بين البلدين الصديقين لا سيما في مجال الإعلام، تحت رعاية سمو الأميرة ريم علي.

وأكد المومني في كلمة له قناعة الحكومة بأن حرية الإعلام حق للمواطن  وعامل من عوامل قوة وثبات الدولة في مواجهة الأزمات على اختلافها.

وأشاد المومني بالكفاءات الصحفية والإعلامية الأردنية التي أثبتت حضوراً إقليمياً ودولياً لما تتمتع به من التزام بمعايير الحيادية وأخلاقيات المهنة جنباً إلى جنب مع الاحترافية في الأداء.

  وأشار المومني إلى أن هناك جملة من الخطوات والإجراءات التي لا بد من اتخاذها للنهوض أكثر بهذا القطاع الهام ، في ظل مؤشرات التقييم الذاتي للمشهد الإعلامي الأردني.

 وأعرب عن أمله في أن يتسع المقام للتحدث مع الحشد الإعلامي الذي حضر الأمسية عن السياسات الحكومية ، غير أن الفرصة ليست سانحة الآن ، على حد تعبيره.

 وعبر المومني عن شكره لراعية الحفل ومؤسسة دويتشه فيله وللحضور على حسن الشراكة والتعاون في هذا المضمار.

 واشتملت الأمسية، التي حضرها أيضا مديرة التوزيع والتسويق لمؤسسة دويتشه فيله في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ،سارة هاشم، وأعضاء السفارة الألمانية في عمان ونخبة من الإعلاميين والإعلاميات، على كلمات وعروض فلمية للشركاء الأردنيين وفقرات جاز عربية أجنبية مختلطة.

 من جانبه قال مندوب السفيرة الألمانية في عمان رئيس قسم الثقافة والصحافة بالسفارة الألمانية خايمي شبيربيرغ "إن مؤسسة دويتشه فيله نشطت منذ السنوات الثلاثة الماضية في مجالات عديدة أبرزها تطوير وسائل الإعلام في الأردن" .

ولفت شبيربيرغ إلى برنامج "شباب توك" كأحد أبرز البرامج الألمانية الناجحة والموجهة للشباب في الوطن العربي ، ومؤسسة دويتشه فيله كرائدة في تطوير وسائل الإعلام واستدامة المؤسسات الإعلامية اقتصادياً والأمن الرقمي وحماية الخصوصية.

وأشار إلى تركيز الرئيس الألماني فرانك فالتر شتاينماير على قطاع الإعلام وضرورة النهوض به لمواكبة تطورات العصر.

وثمن رعاية سمو الأميرة ريم علي لهذه الأمسية مثلما ثمن الشراكة الأردنية الألمانية لا سيما في مجال الإعلام.

وكانت مديرة التوزيع والتسويق لمؤسسة دويتشه فيله في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ، سارة هاشم ، قد ألقت كلمة قالت فيها: "عندما يذكر الإعلام يفكر المرء بالخبر والسبق  والصورة.. واليوم جئت من ألمانيا للحديث عن الشركاء الإعلاميين في الأردن".

وأضافت مخاطبة الإعلاميين:" أنتم عقول مستنيرة لها دور رائد في ايصال رسالة مؤسسة دويتشه فيله الإعلامية للأردن والوطن العربي".

وأعربت هاشم عن شكرها للأميرة ريم علي راعية الحفل وللحضور قائلة: "أشكركم من قلبي .. شكراً للنشامى الإعلاميين".

وفي ختام الأمسية سلمت الأميرة ريم علي دروعاً تكريمية للشركاء الأردنيين مع مؤسسة دويتشه فيله وهم :التلفزيون الأردني كأفضل شريك تلفزيوني ، قناة رؤيا كأفضل شريك انتاج مشترك، صحيفة الرأي كأفضل شريك صحفي، الوكيل الإخباري كأفضل شريك الكتروني، مزاج إف إم كأفضل شريك إذاعي ، راديو البلد كأفضل شريك مجتمعي، كما تم تكريم خاص للمفوضية السامية لشؤون اللاجئين في الأردن، المكتب الإقليمي للأمم المتحدة الإنمائي والهيئة الملكية الأردنية للأفلام. 

 

جانب من الفعالية

 

جانب من الفعالية

جانب من الفعالية

جانب من الفعالية

جانب من الفعالية

جانب من الفعالية

جانب من الفعالية

جانب من الفعالية

جانب من الفعالية

أخبار ذات صلة

newsletter