بلدية اربد تباشر بإعادة تأهيل جزء من شارع الهاشمي

محليات
نشر: 2018-04-01 11:37 آخر تحديث: 2018-04-01 11:37
جانب من إعادة تأهيل جزء من شارع الهاشمي
جانب من إعادة تأهيل جزء من شارع الهاشمي

باشرت بلدية اربد الكبرى إعادة تأهيل جزء من شارع الهاشمي يمتد لاكثر من 400م وذلك بهدف معالجة الاختلالات في الشارع والتي كانت تتسبب بتجمعات كبيرة لمياه الأمطار خلال فصل الشتاء.

وأغلقت البلدية احد مسارب الشارع امام حركة المرور مع تهيئة التحويلات المرورية الملائمة للقادمين من إشارة الملكة نور باتجاه وسط البلد.

ووفق مدير المشروع المهندس مأمون هياجنة، فإن البلدية كانت تنوي عمل إعادة إنشاء كاملة للشارع من خلال خلع طبقات "الزفتة" وزرع خطوط تصريف مياه أمطار داخله إلا انه وبعد اجراء عدد من حفر الفحص تبين وجود عدد من الكيبلات التي يصعب ازالتها بالإضافة لوجود طبقات اسفلتية قديمة تبلغ سماكتها اكثر من 50سم بالإضافة منوهاً إلى ان إبقاء هذه الطبقة يعطي الشارع قوة ومتانة ويضمن عدم حدوث هبوطات فيه مستقبلاً.

وأوضح الهياجنة ان البلدية قررت ان يكون العمل بالخطة البديلة التي أعدتها مسبقاً والتي تشمل كشط عدد من الطبقات الاسفلتية القديمة والعمل على ميلان الشارع بصورة تضمن عدم تجمع مياه الأمطار مستقبلاً.

وفق الهياجنة فإن هذه الطريقة ستضمن اختصاراً في الوقت متوقعاً ان يتم الإنتهاء من العمل في مدة لا تتعدى الأسبوع.

ونوه إلى ان البلدية عمدت على إزالة الجزيرة الوسطية بهدف إعادة انشاءها مع توسعة الشارع بواقع 60سم لكل مسرب كما تم إزالة الأشجار التي كانت تتوسط الجزر وبتنسيق مع مديرية زارعة محافظة اربد على ان يتم زراعة أشجار بديلة فور الانتهاء من العمل.

وأشار الهياجنة إلى ان البلدية عمدت إلى عدم اغلاق المسربين بكاملهما أمام الحركة المرورية حيث تم اغلاق مسرب واحد بهدف التخفيف على المواطنين والتجار في آن واحد والحد من الأزمة المرورية التي قد يخلفها اغلاق الشارع.

أخبار ذات صلة