القضاة: أرض الأردن كلها كرامة

محليات
نشر: 2018-03-27 16:14 آخر تحديث: 2018-03-27 16:14
النائب الدكتور محمد نوح القضاة
النائب الدكتور محمد نوح القضاة

قال النائب الدكتور محمد نوح القضاة إن الأردن كان ولازال المدافع الأول عن ثرى القدس والمقدسات الإسلامية وأن دماء الشهداء الاردنيين الذين سقطوا دفاعا عن ثرى القدس الشريف وزيهم العسكري "الفوتيك" شاهدة على ذلك.

وأكد القضاة خلال محاضرة ألقاها في جامعة اليرموك بتنظيم من نادي الحوار والفكر وبالتعاون مع عمادة شؤون الطلبة بالجامعة احتفاء بالذكرى الخمسين لمعركة الكرامة الخالدة، أن الأردن ما تنازل يوما عن القدس بل قدم الكثير من الشهداء ولازال محافظا على هدف معركة الكرامة، يدافع بكل قوة عن ثرى فلسطين رغم الضغوطات الكبيرة التي يتعرض لها للتخلي عن القدس والتنازل عن المقدسات الإسلامية، مشيرا إلى أن معركة الكرامة سطرت نصرا كبيرا للجيش العربي المصطفوي على العدو، وأن الله تعالى أفشل من خلالها مخططات العدو في الاستيلاء على أراض أردنية لإبعاده عن التفاوض على أرض القدس الشريف.

وأكد القضاة أن القوات المسلحة الأردنية الجيش العربي المصطفوي هي محط فخر واعتزاز كل أردني، فهي المؤسسة العسكرية الوحيدة وخلافا لدول كثيرة يوجد بها أئمة برتب عسكرية عليا، وهي المؤسسة الوحيدة التي تسير رحلات حج وعمرة لمنتسبيها استنادا لأسس دينية، كما تضم وحدة كاملة تعنى بالتوجيه الديني وهي مديرية الإفتاء العام، ولازالت القوات المسلحة الأردنية محافظة على عهد ونهج مؤسسها الملك عبدالله الأول بن الحسين حيث كان فقيها حافظ على الدوام على قراءة كتاب الله عز وجل.

وأضاف القضاة أن الحديث عن معركة الكرامة هو حديث عن صبغة أمتنا، مؤكدا أن أرض الأردن كلها كرامة ففيها مقامات وأضرحة الآلاف من صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم فلا تكاد تخلو مدينة أو قرية أو غور من ضريح أحد منهم.

وأكد القضاة أن معركة الكرامة التي انتصر فيها الجيش الاردني هي بداية الانتصارات وأن الانتصار الأكبر هي أن تستمر الانتصارات، داعيا الله أن يحفظ الأردن قيادة وجيشا وشعبا وأرضا.


اقرأ أيضاً : القضاة: رفع الدعم عن الخبز 'مشنقة' الحكومة ..فيديو


واستمع إلى المحاضرة عميد شؤون الطلبة الدكتور أحمد الشياب وعدد من المسؤولين في الجامعة وحشد كبير من طلبة الجامعة.

أخبار ذات صلة

newsletter