" العمل الاسلامي " يرحب برد الملك للتقاعد المدني

محليات
نشر: 2014-09-17 10:28 آخر تحديث: 2016-06-30 06:20
" العمل الاسلامي " يرحب برد الملك للتقاعد المدني
" العمل الاسلامي "  يرحب برد الملك للتقاعد المدني

رؤيا - علي الأعرج - اصدر المكتب التنفيذي لحزب جبهة العمل الإسلامي بيانا صحفيا تناول فيه عدد من القضايا المحلية والدولية .

 

وجاء في البيان - الذي وصل لرؤيا نسخة منه - قانون التقاعد المدني والاعتداء على الطواقم الطبية وغيرها من القضايا .

 

وفي ما يلي نص البيان : 

عقد المكتب التنفيذي لحزب جبهة العمل الإسلامي اجتماعه العادي في تمام الساعة الرابعة من مساء يوم الثلاثاء الواقع في 21 ذو القعدة 1435هـ  الموافق 16/ 9 /2014 برئاسة الأمين العام الأستاذ محمد عواد الزيود، وبعد التداول في القضايا المعروضة على جدول الأعمال خلص المجتمعون إلى ما يلي :

أولاً : في الشأن المحلي : 

1- قانون التقاعد المدني : 

يثمن الحزب الإرادة الملكية وقرار جلالة الملك برد قانون التقاعد المدني الذي أقره مجلس النواب قبل أيام قليلة، ويرى الحزب أن هذا الإجراء جاء متناغماً مع مطالب الشعب الأردني والتي من أبرزها تفعيل أسس العدالة والمساواة بين الأردنيين .

2- الاعتداء على الطواقم الطبية : 

استناداً الى ما نشر في بعض وسائل الإعلام فإن الحزب يدين اعتداء مجموعة من مرتبات الأمن العام على بعض أعضاء الكادر الطبي في مستشفى البشير على خلفية التدخل في صياغة تقارير طبية، ويطالب الحزب بالتحقيق في هذه الحادثة ومحاسبة المتسببين في ذلك الاعتداء .

3- الملكية الأردنية :

يطالب الحزب الحكومة باطلاع الشعب الأردني على واقع ( الملكية الأردنية ) حيث تتحدث بعض التقارير الإعلامية عن خسائر مالية باهظة تصل الى 75% من رأس مال المؤسسة، الأمر الذي أدى إلى انخفاض سعر سهمها الى أقل من ( 40 ) قرشاً .

4- المناهج التعليمية :

يدين الحزب التشوهات التي تجري على المناهج الدراسية ومحاولة طمس الرموز الوطنية في مراحل الدراسة الأولى مثل : الحديث عن الشهيد الطيار فراس العجلوني، ودروس حول القدس والإشارة لفلسطين بمسمى ( إسرائيل ) على خارطة فلسطين .5- الاعتقالات :

يستهجن الحزب قيام الأجهزة الأمنية صباح الثلاثاء باعتقال الداعية ( عادل عواد ) بقرار من مدعي عام محكمة أمن الدولة، والتحقيق معه على خلفية محاضرات وإلقاء خطب تمجد انتصارات المقاومة في غزة، ويطالب الأجهزة الرسمية بالعمل على إطلاق سراح الشيخ عادل فوراً، ويرى البعض أن هذه الشكوى ( كيدية ) بعد أن جرى طي ملف هذه القضية في وقت سابق ووعده بالعودة إلى  إلقاء الخطب في المساجد .

ثانياً : الملف الدولي :

استنكار موقف الحكومة الصينية لقيام قوات من الأمن هناك باقتحام معاهد لتدريس القرآن الكريم في منطقة ( شينجيانغ في إقليم تركستان الشرقية ذي الأغلبية المسلمة ) بدعوى مخالفة القانون، حيث تم استهداف عشرات المقرات لتدريس القرآن، وتسعى السلطات هناك لمنع هذا النوع من التعليم في الإقليم المذكور .


عمان في 22 ذو القعدة 1435 هـ  الموافق:   17 / 9 / 2014م         حزب جبهة العمل الإسلامي 

أخبار ذات صلة

newsletter