الأردن: استفتاء كردستان شأن داخلي وقرار القنصلية بأربيل 'سابق لأوانه'

محليات نشر: 2017-09-30 16:51 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
تحرير: علاء الدين الطويل
بغداد فرضت عقوبات على الإقليم بسبب الاستفتاء
بغداد فرضت عقوبات على الإقليم بسبب الاستفتاء
المصدر المصدر

قالت الحكومة الأردنية، السبت، إن موقفها من استفتاء الاستقلال في إقليم كردستان، شأن داخلي يخص العراقيين، مؤكدة في الوقت عينه، أن المصلحة الأردنية تظل مع وحدة العراق أرضًا وشعبًا.

وقال المتحدث باسم الحكومة وزير الإعلام محمد المومني في تصريح صحفي إن الأردن كان وما يزال مع وحدة العراق، ويتعامل مع الاستفتاء في إقليم كردستان كشأن داخلي .

وتشبثت بغداد برفضها نتائج الاستفتاء باقليم كردستان على الاستقلال عن العراق، وفرضت عقوبات على الإقليم أبرزها اغلاق مطارات اربيل والسليمانية ودخلت حيز التنفيذ والتزم الأردن بوقف رحلاته الجوية إلى المطارين.

وقال المومني " ما يصدر عن الحكومة العراقية في هذا الصدد ملزم بطبيعة الحال للجميع كونه قرار نابع دولة ذات سيادة وتتخذ قرارتها بناء على مصالحها الوطنية".

وفي الحديث عن القنصلية الأردنية في مدينة أربيل وموقف عمّان منها في حال أصر الأكراد على الاستقلال، قال وزير الإعلام محمد المومني إن الأمر سابق لأوانه.

وبحسب ما أعلنته السلطات الكردستانية، بلغت نسبة التصويت على الاستفتاء الذي جرى في الخامس والعشرين من الشهر الحالي ٩٢% لصالح الاستقلال عن العراق. 

إلى ذلك، رفض وزير النقل في إقليم كردستان، مولود باوه مراد، اليوم السبت، تسليم مطاري أربيل والسليمانية إلى السلطات العراقية في بغداد.

أخبار ذات صلة