تخفيف الحكم على فلسطينية 'أول سيدة' تروج لداعش في الأردن

محليات نشر: 2017-09-27 14:03 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
تحرير: ليندا المعايعة
الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية
المصدر المصدر

خفضت محكمة امن الدولة الأربعاء حكما على أول سيدة مروجه لافكار لتنظيم داعش الارهابي من ٣ سنوت الى نصف المدة لاخذ المحكمة بالاسباب المخففة التقديرية.

ومثلت المتهمة أمام المحكمة بنقاب مرتدية ملابس مركز اصلاح وتاهيل النساء لون أزرق لتذرف الدموع فور اعلان المحكمة الحكم عليها.

واعلن القرار خلال جلسة علنية عقدت برئاسة رئيس المحكمة القاضي العسكري العقيد د. محمد العفيف وبعضوية القاضي المدني منتصر عبيدات والقاضي العسكري الرائد صفوان الزعبي بحضور مدعي عام امن الدولة القاضي العسكري النقيب بشار الزعبي. 

وادانت المحكمة المتهمة التي تحمل الجنسية الفلسطينية والبالغة من لعمر ٣١سنة وهي ام لطفل في السادسة من عمره بجناية الترويج لافكار جماعة ارهابية ،كانت دائرة المخابرات العامة قد اوقفتها في شباط من العام الجاري.

وبحسب ما افادت به لائحة الاتهام فان المتهمة ومنذ ٤ سنوات خلت قامت بانشاء صفحة لها على برنامج التواصل الاجتماعي الفيس بوك ومن خلال تلك الصفحة تعرفت على شخص مصري وأبلغها بانه من مؤيدي تنظيم داعش في مصر داعش واخذ يقنع المتهمة بفكر ذلك التنظيم وانه على حق كونه يسعى لتطبيق الشريعه الاسلامية ويحارب الشيعه .

وتابعت ان المتهمة اقتنعت بهذا الفكر واصبحت من المؤيدين لفكر تنظيم داعش الارهابي بعدها وفي اواخر عام ٢٠١٥ قامت المتهمة بانشار حساب اخر على الفيس بوك وحساب اخر على التلغرام حيث اخذت المتهمة ومن خلال حسابها على برنامج التلغرام وكانت تقوم بتنزيل الاصدارات والاناشيد الخاصة بذلك التنظيم والتي تمجده على هاتفها الشخصي وبعدها تقوم بتنزيلها على حسابها الاخر على الفيس بوك حيث وصل عدد اصدقاءها على تلك الصفحة ٥٠٠ صديق.

أخبار ذات صلة