مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

مذكرة تفاهم بين "التدريب المهني" و"صناعة الأردن" ضمن البرنامج الوطني للتشغيل

مذكرة تفاهم بين 'التدريب المهني' و'صناعة الأردن' ضمن البرنامج الوطني للتشغيل

مذكرة تفاهم بين 'التدريب المهني' و'صناعة الأردن' ضمن البرنامج الوطني للتشغيل

نشر :  
منذ 6 سنوات|
اخر تحديث :  
منذ 6 سنوات|

وقعت مؤسسة التدريب المهني وغرفة صناعة الأردن اليوم ،مذكرة تفاهم لإدارة وتشغيل بعض معاهد التدريب المهني ، وذلك في اطار تنفيذ "البرنامج الوطني للتشغيل" الذي سيتم من خلالة استحداث برنامج للاحلال والتدريب والتشغيل بهدف الاحلال التدريجي للعمالة الاردنية من خلال تدريبها وتاهيلها ليتم تشغيلها في مختلف القطاعات.

ووقع مذكرة التفاهم وزير العمل رئيس مجلس إدارة مؤسسة التدريب المهني علي ظاهر الغزاوي، ورئيس مجلس إدارة غرفة صناعة الأردن عدنان ابو الراغب وتهدف المذكرة الى منح حق الادارة والتشغيل لأربعة معاهد تدريبية تابعة لمؤسسة التدريب المهني وتوفير التسهيلات اللازمة لغرفة صناعة الاردن لتمكينها من تصميم وتنفيذ وتقييم برامج تدريبية متخصصة لشباب اردنيين من خلال هذة المعاهد التدريبية التي ستدار وتشغل من القطاع المعني ضمن اختصاص غرفة صناعة الاردن وحسب احتياجاتها، اضافة الى تشغيل الشباب في مواقع العمل وضمن مفهوم التدريب خلال العمل الامر الذي سيسهم في تخفيض نسبة العمالة الوافدة بمعدلات ونسب معينة سنويا.

واكد رئيس مجلس ادارة مؤسسة التدريب المهني وزير العمل ظاهر الغزاوي اهمية تكامل الأدوار وإستراتيجية العلاقة بين القطاعين العام والخاص، لافتا ان هذه المذكرة تأتي تجسيدا للشراكة الحقيقية والفعالة والتعاون والتنسيق مع القطاع الخاص، وتأكيدا لتنفيذ البرنامج الوطني للتشغيل الذي نص على إشراك القطاع الخاص في ادارة وتشغيل بعض المعاهد التدريبية التابعة لمؤسسة التدريب المهني، لتطوير منظومة التدريب الفني والمهني والتي تعد احدى الركائز الاساسية لحل مشكلة البطالة، ولتلبية احتياجات قطاع الصناعة من العمالة الفنية المدربة والمؤهلة المستهدفة في البرنامج الوطني للتشغيل وفي مختلف مناطق المملكة ، للعمل في مختلف المؤسسات والشركات التابعة لهذه القطاعات، وبهدف زيادة فرص العمل للأردنيين، بالتعاون مع المؤسسات والشركات المنتسبة لهذا القطاع والعمل على تدريب الأيدي العاملة الأردنية وتأهيلها ورفع كفاءتها وإعطاء الأولوية لها في العمل.

واضاف الغزاوي انة سيتم وفقا للمذكرة تدريب وتشغيل حوالي ٤٠٠٠ شاب وفتاة سنويا في قطاعات المحيكات والصناعات الكيماوية والصناعات الخشبية والطباعة والتجلية والتغليف.

من جهتة قال رئيس مجلس إدارة غرفة صناعة الأردن عدنان ابو الراغب ان توقيع غرفة صناعة الاردن لهذة المذكرة يأتي في إطار توجة الغرفة للعمل على توفير إحتياجات القطاعات الصناعية المختلفة من العمالة المدربة والمؤهلة، وفقا لإحتياجات المنشآت الصناعية، كما ويأتي ضمن رؤية غرفة الصناعة لممارسة دور غير تقليدي في توفير الخدمات لاعضاءها وللقطاع الصناعي، لافتا انة في هذا الصدد سوف تسعى غرفة الصناعة الى التعاون مع مختلف الجهات المانحة والدولية في سبيل توفير ادارة مميزة لهذة المراكز وتعزيز دور القطاع الخاص في تصميم مناهج تدريب مهني وتقني حسب احتياجات القطاع الصناعي ومواكبة هذة التطورات بصورة مستمرة، ونقل افضل التجارب الدولية في اطار تحمل الغرفة لمسؤولياتها وتعزيز دورها في تطوير مسيرة التدريب الفني والتقني وصولا لتوفير عمالة ماهرة مدربة ومؤهلة.