٧٠٠ مليون دولار خسائر ١٥٠ ثانية كسوف للشمس

اقتصاد
نشر: 2017-08-18 09:13 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
أغلب الموظفين يخرجون لمتابعة الكسوف
أغلب الموظفين يخرجون لمتابعة الكسوف

توقع شركات أميركية خسائر بمئات الملايين من الدولار، خلال الأسبوع المقبل، جراء خروج العاملين فيها لمتابعة كسوف كلي مرتقب للشمس.

وسيتكبد أصحاب العمل الأميركيون، خسائر في الإنتاج تقدر بنحو ٦٩٤ مليون دولار، بسبب ٢٠ دقيقة تقريبا تقدر مؤسسة "تشالنجر غراي آند كريسماس" أن العاملين سيقتطعوها من يوم عملهم في ٢١ أغسطس، للقيام والخروج من مكاتبهم لمتابعة الكسوف الذي سيستغرق دقيقتين ونصف دقيقة تقريبا.

وأوضح أندي تشالنجر نائب رئيس المؤسسة التي تتخذ من شيكاغو مقرا لها، أن ٢٠ دقيقة هو تقدير متحفظ، مشيرا إلى أن كثيرا من الناس قد يستغرقون وقتا أطول من ذلك، ليجهزوا أجهزة التلسكوب أو نظارات الرؤية الخاصة أو حتى أخذ عطلة في ذلك اليوم.

وقال "هناك عدد قليل جدا من الناس لن يخرجوا عندما تكون هناك ظاهرة سماوية تحدث فوق رؤوسهم". وقدر تشالنجر عدد العاملين في ذلك اليوم بنحو ٨٧ مليون شخص.

وفي مناسبة (سايبر مانداي) أو (اثنين الإنترنت) وهو مصطلح ليوم الاثنين الذي يلي عطلة عيد الشكر في الولايات المتحدة، تكبدت الشركات خسائر إنتاج تقدر بنحو ٤٥٠ مليون دولار عن كل ١٤ دقيقة قُضيت في التسوق وليس في العمل.

 

أخبار ذات صلة