الحكومة تحدد سعر غاز الريشة بمعدل 70% من سعر المستورد

اقتصاد
نشر: 2017-08-08 17:58 آخر تحديث: 2017-12-26 15:46
الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية

قرر مجلس الوزراء تكليف لجنة تسعير المشتقات النفطية، بتسعير الغاز المنتج من حقل الريشة والمستخدم لتوليد الطاقة الكهربائية ضمن معادلة سعرية تساوي 70 بالمئة من معدل سعر الغاز الطبيعي المستورد في المملكة.

ووفق رئيس مجلس إدارة شركة البترول الوطنية الدكتور غالب المعابرة، في تصريح لوكالة الانباء الاردنية (بترا)، فقد اشترط مجلس الوزراء ان لا يقل السعر عن 5ر2 دينار لكل مليون وحدة حرارية بريطانية وان لا يزيد عن 4 دنانير لكل مليون وحدة حرارية بريطانية.

وكان سعر الغاز المنتج من ذات الحقل ثابتا وبمقدار 50 فلسا لكل متر مكعب غاز والتي كانت تعادل حوالي 30 بالمئة من سعر الغاز المستورد.

ووصف المعابرة قرار مجلس الوزراء بانه مهم لتعزيز قدرات الشركة التشغيلية والاستثمارية ذات العلاقة بزيادة انتاجية الحقل الذي ينتج حاليا حوالي 10 ملايين قدم مكعب يوميا تولد نحو 25ر1 بالمئة من الطاقة الكهربائية المولدة في المملكة.

وقال ان عائد السعر سوف يستخدم في حفر ابار جديدة وصيانة ابار قائمة بهدف زيادة الإنتاج بما ينعكس إيجابا على فاتورة الطاقة الكهربائية ويعزز عوائد الخزينة موضحا ان مجلس الوزراء اشترط تسخير عوائد معدل السعر الجديد لغايات تشغيلية واستثمارية تزيد من إنتاجية الحقل.

وعن اية بوادر تبشر بوجود احتياطي غاز يمكن استكشافه في حقل الريشة، قال المعابرة ان الحقل ينتج الغاز منذ نحو 28 عاما ما يجعله حقلا واعدا.

ويستخدم الغاز المنتج من الحقل بالكامل في محطة توليد كهرباء الريشة التي تضم اربعة توربينات غازية بقدرة اجمالية تبلغ 120 ميجاواط حيث ينقل الغاز المستخرج من الابار عبر انبوب غاز الى محطة المعالجة لتتم تنقيته من الشوائب والمياه ومن ثم يعاد ضخه الى محطة توليد الكهرباء الغازية في نفس المنطقة لانتاج طاقة كهربائية.

واكتشف حقل الريشة الغازي من قبل سلطة المصادر الطبيعية عام1985 وبدا الانتاج عام1989 وفي عام1995 منحت الحكومة شركة البترول الوطنية حق امتياز تطوير حقل الريشة على مساحة تبلغ سبعة الاف كيلومتر لمدة 50 عاما شريطة تقاسم عوائد الإنتاج بين الشركة والحكومة مناصفة بعد استرداد الكلف الاستثمارية والتشغيلية.

وتعتمد المملكة حاليا على الغاز المستورد لانتاج حوالي 85 بالمئة من الطاقة الكهربائية المولدة في المملكة فيما تزود شركة مصفاة البترول محطات التوليد بالوقود الثقيل والديزل لسد باقي النسبة 15 بالمئة بحسب التسعيرة الشهرية التي تعدها لجنة تسعير المشتقات النفطية.

أخبار ذات صلة

newsletter