مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

عدد المتقاعدين مبكرا في الأردن وصلوا إلى 95 ألفا

الضمان تحذر من استنزافها اقتصاديا بسبب ظاهرة التقاعد المبكر

الضمان تحذر من استنزافها اقتصاديا بسبب ظاهرة التقاعد المبكر

نشر :  
منذ 6 سنوات|
اخر تحديث :  
منذ 6 سنوات|

أكدت مدير عام المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي ناديا الروابدة أنّ التَّقاعد المبكر حين يصبح ظاهرةً فإنَّه يؤثر سلباً على سوق العمل والاقتصاد الوطني نتيجة انسحاب فئات كبيرة ذات خبرات ومؤهلات عالية من سوق العمل.

وأضافت الروابدة خلال كلمة الافتتاح لجلسة حوارية نظمتها المؤسسة حول "التقاعد المبكر وأثره على الفرد والمجتمع"، أن المؤسسة تسعى اليوم للوصول إلى جميع شرائح المجتمع العاملة على أَرض المملكة ولكل المقبلين على دخول سوق العمل، لنشرح لهم أهمية الاستمرار في العمل، وتجنب فكرة التَّقاعد المُبكر بصرف النظر عن الجنس والجنسية؛ لتكونَ رواتبهم التَّقاعدية مستقبلاً ملبية لمتطلبات الحياة الكريمة؛ ولتوفر فرص التمكين والحماية الاجتماعية للجميع عند التقاعد.

وبينت خلال الجلسة التي أدارها مدير المركز الإعلامي الناطق الرسمي باسم المؤسسة موسى الصبيحي ودعت إليها كافة الأطراف المعنية؛ ضمن الحملة الإعلامية "بكير عل تقاعدك" بأن البيانات والدّراسات التي قامتْ بها المُؤسَسة أظهرت تزايد التوجه والإقبال على التَّقاعد المبكر الذي بدوره يُخفض الراتب التقاعدي للمشترك، ويفقده جزءاً كبيراً من دخله.

واشارت إلى تزايد عدد المتقاعدين مبكراً بصورة كبيرة؛ إذ وصل عددهم إلى ٩٥ ألف متقاعد ليمثل ما نسبته ٤٧% من إجمالي متقاعدي الضمان، وهي نسبة عالية جداً تؤدي إلى استنزاف حقيقي في فاتورة التقاعد؛ حيث يستحوذ متقاعدو المبكر على ٥٨% من الفاتورة الشهرية للرواتب التقاعدية مجتمعة.