الرئيس الأنغولي يدشن أكبر سد في البلاد

اقتصاد
نشر: 2017-08-04 22:26 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
الرئيس الأنغولي
الرئيس الأنغولي

دشن الرئيس الأنغولي خوسيه ادواردو دوس سانتوس الذي سيتخلى عن منصبه نهاية هذا الشهر، اكبر سد لتوليد الكهرباء في بلاده رسميا الجمعة.

والسد الذي شيدته مجموعة "أودبريخت" البرازيلية بكلفة تقدر ب 4,3 مليار دولار، مصمم لتوليد 2070 ميغاوات ويهدف إلى الحد من انقطاع التيار الكهربائي في أنغولا،وهي من ابرز منتجي النفط في العالم.

وسيشكل السد أحد أقوى محطات توليد الكهرباء في القارة الافريقية.

والجمعة، بدا تشغيل اثنين من ست توربينات في سد لاوكا الكهرمائي المبنى على نهر كوانزا.

وهو السد الثالث المبني على كوانزا، وينبغي أن يعمل بكامل طاقته بحلول العام المقبل.

وبدا دوس سانتوس في صحة جيدة لكنه لم يتكلم، وفقا للقطات بثها التلفزيون الحكومي.

وسرت شائعات في الفترة الاخيرة حول تدهور صحة الزعيم البالغ من العمر 74 عاما الذي تولى السلطة منذ عام 1979.

لن يشارك دوس سانتوس في الانتخابات العامة التي ستجرى في 23 اب/اغسطس والتي من المتوقع ان يفوز بها حزبه. وبزر وزير الدفاع جواو لورينسو كخليفة تم اختياره بعد دوس سانتوس.

أخبار ذات صلة

newsletter