'حقوقي أوروبي' يقدم شكوى للأمم المتحدة لإغلاق الاحتلال للأقصى

فلسطين نشر: 2017-07-15 19:28 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
ارشيفية
ارشيفية
المصدر المصدر

قدم مركز حقوقي أوروبي السبت، شكوى إلى مقرر الأمم المتحدة الخاص بحرية "الدين والمعتقد" بسبب إغلاق سلطات الاحتلال الإسرائيلي للمسجد الأقصى في مدينة القدس المحتلة منذ صباح الأمس.

وطالب المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان في الشكوى، مقرر الأمم المتحدة بالتدخل العاجل لفتح أبواب المسجد الأقصى، محذرا من استفزاز خطوة الإغلاق للمشاعر الدينية للمسلمين.

ودعا المرصد في بيان صدر من مقره بجنيف المقرر إلى أخذ انتهاك إسرائيل لحرية الدين والمعتقد بالحسبان، وطرحه للتداول في مجلس حقوق الإنسان، واتخاذ كافة الخطوات لضمان حرية ممارسة الشعائر الدينية للمسلمين في القدس.

وتابع خلال البيان ان هذه الرسالة العاجلة تأتي وفقا للحق الأساسي المكرس في القانون الدولي لحقوق الإنسان في تمتع الجميع بحرية الدين والمعتقد وعدم التعرض لدور العبادة الخاصة بهم تبعا لهذا الحق.

وأوضح المرصد أن هذه الشكوى تضع المقرر الخاص لحرية الدين والمعتقد أمام مسؤولياته تجاه الأماكن المقدسة في الأراضي الفلسطينية، معتبرا أن إغلاق المسجد الأقصى في وجه المسلمين يعد انتهاكا صارخا لحرية ممارسة العبادة في الأماكن المقدسة.

أخبار ذات صلة