الجيش السوري يتقدم في دير الزور

عربي دولي
نشر: 2017-06-23 19:06 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية
المصدر المصدر

تقدمت قوات النظام السوري الجمعة داخل محافظة دير الزور التي تقع بمعظمها تحت سيطرة تنظيم داعش الإرهابي بعدما استعادت عشرات الكيلومترات في المنطقة الحدودية مع العراق، وفق ما افاد المرصد السوري لحقوق الانسان.

ويسيطر تنظيم داعش منذ صيف العام ٢٠١٤ على معظم محافظة دير الزور في شرق سوريا. ويحاصر منذ بداية ٢٠١٥ قوات النظام التي بقيت متواجدة فقط في اجزاء من مدينة دير الزور، مركز المحافظة، ومطارها العسكري.

ولم تتمكن قوات النظام منذ خروجها من باقي المحافظة قبل ثلاث سنوات من دخولها مجددا.

وقال مدير المرصد السوري رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس "دخلت قوات النظام ومقاتلون ايرانيون ولبنانيون وعراقيون محافظة دير الزور من اقصى الجهة الجنوبية الشرقية بالقرب من الحدود العراقية"، مشيرا الى توغلها مسافة ثمانية كيلومترات في المحافظة.

وباتت قوات النظام، وفق قوله، تبعد "نحو ١٢ كيلومترا عن محطة ضخ تعرف بـ+تي تو+ على خط النفط الممتد من العراق الى حمص والساحل السوري".

ويهدف الجيش السوري الى استعادة محافظة دير الزور، ويسعى الى دخولها من ثلاث جهات: جنوب محافظة الرقة (المحاذية لدير الزور من الغرب)، والبادية جنوبا، فضلا عن المنطقة الحدودية من الجهة الجنوبية الغربية.

ويخوض الجيش السوري منذ ايار/مايو الماضي بدعم من مقاتلين لبنانيين وايرانيين حملة عسكرية واسعة للسيطرة على منطقة البادية التي تربط وسط البلاد بالحدود العراقية والاردنية.

أخبار ذات صلة