السلطة الفلسطينية تزيل نصبا تذكاري لشهيد بمدينة جنين

فلسطين
نشر: 2017-06-23 17:14 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
الشهيد خالد نزال
الشهيد خالد نزال

قال جمال محاميد ممثل "الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين"، إن بلدية جنين بالضفة الغربية أقدمت، على إزالة النصب التذكاري الذي يحمل اسم الشهيد خالد نزال، خشية تهديدات سلطات الاحتلال الإسرائيلي لمدينة جنين.

وقال محاميد، إنهم فوجئوا مساء اليوم برافعات البلدية وهي تقوم بإزالة النصب التذكاري خضوعا لتهديدات الاحتلال، مشيرا إلى أنه وبعد التواصل مع رئيس البلدية محمد أبو غالي، قال إن عملية الإزالة تأتي في إطار الضغوط والتهديدات الكثيرة التي تمارسها سلطات الاحتلال على المحافظة والبلدية من أجل إزالة التذكار.

وأوضح أن البلدية قامت بالإزالة تجنباً لعملية الاجتياح التي يهدد بها الاحتلال، حفاظاً على المدينة من تلك العملية.

واستهجن محاميد، خضوع البلدية والمحافظة إلى تهديدات الاحتلال باجتياح المدينة، لافتاً إلى أنها تتعرض لعمليات اقتحام بشكل شبه يومي، وهي خاضعة لسيطرة الاحتلال الإسرائيلي، واستغرب أن تدفع عملية التهديد والاقتحام رئيس البلدية والمحافظ إلى إزالة النصب التذكاري الذي قاما بافتتاحه في الخامس عشر من الشهر الجاري، تكريماً للشهيد خالد نزال.

والشهيد خالد نزال، من مواليد بلدة قباطية جنوبي جنين عام 1948، ومن أبرز قادة ومؤسسي الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين والثورة العسكرية الفلسطينية، كان قائدا لقوات إسناد الداخل برتبة عقيد في قوات الثورة الفلسطينية، اغتالته المخابرات الإسرائيلية "الموساد" في أثينا في 9 يونيو/حزيران عام 1986.

تنسب للشهيد المسؤولية عن عدد من العمليات الفدائية النوعية، ومنها عمليات "معالوت ترشيحا وبيسان وطبريا والقدس"، وقد قاد كثيرا من معارك حرب عام 1982 في بيروت.

 

أخبار ذات صلة

newsletter