مقتل ضابطين وثلاثة جنود عراقيين بانفجار عبوتين ناسفتين شمال شرق بغداد

عربي دولي نشر: 2017-05-23 19:00 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
ارشيفية
ارشيفية
المصدر المصدر

اعلنت السلطات العراقية الاثنين مقتل ضابطين في الجيش العراقي وثلاثة جنود بانفجار عبوتين ناسفتين خلال عمليات عسكرية لتطهير مناطق تقع بين محافظتي ديالى وصلاح الدين شمال شرق بغداد.

وقال اللواء حسن الجوراني نائب قائد عمليات دجلة لفرانس برس ان "عبوة ناسفة انفجرت اثناء عمليات التقدم في منطقة انجانة قرب قرة تبة، ما اسفر عن مقتل العميد حسيب المياحي مستشار قيادة عمليات دجلة ومساعده النقيب زياد حيدر واصابة آمر فوج ديالى النموذجي العقيد داود الشمري".

من جانبه، قال قائد فرقة المشاة الخامسة اللواء الركن اكرم المحمداوي ان "عبوة ناسفة اخرى انفجرت بمفرزة امنية اثناء التفتيش قرب جسر نادين في الحدود الفاصلة بين ديالى وصلاح الدين ضمن سلسلة جبال حمرين، ما اسفر عن مقتل ثلاثة جنود واصابة العميد الركن شيرزاد عزيز معاون قائد الفرقة".

والانفجاران وقعا في المنطقة نفسها التي تجري فيها العمليات العسكرية وبفارق زمني ضئيل.

وبدأت العمليات فجر الثلاثاء من ثلاثة محاور لتطهير هذه المناطق القريبة من سلسلة جبال حمرين والتي شهدت منذ ايام ازديادا لنشاط تنظيم الدولة الاسلامية بعد تسلل مقاتليه من قضاء الحويجة المحاصر.

ويقع قضاء الجويجة ضمن محافظة كركوك التي تشترك بحدود مع محافظتي ديالى وصلاح الدين، ويعد القضاء معقلا رئيسا للجهاديين الذين يشنون منه هجمات منتظمة على القوات العراقية المرابطة على سلسلة جبال حمرين التي تفصل المحافظات عنه.

وتمكنت القوات العراقية من استعادة السيطرة على كامل محافظتي ديالى وصلاح الدين التي سقطت مناطق واسعة فيهما العام ٢٠١٤ بايدي الجهاديين، لكن لا تزال بعض الجيوب الواقعة شمال هاتين المحافظتين تحت سيطرة تنظيم الدولة الاسلامية.

وبدأت القوات العراقية في الايام الماضية سلسلة من عمليات التفتيش في هذه المحافظة بالاضافة الى المناطق الصحراوية في محافظة الانبار، بهدف منع الجهاديين من تشكيل خلايا نائمة في هذه المناطق.

أخبار ذات صلة