ترمب يعقد اجتماعا حاسما لاتخاذ موقف بشأن اتفاق باريس المناخي

عربي دولي نشر: 2017-05-09 07:02 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
الرئيس الامريكي دونالد ترمب
الرئيس الامريكي دونالد ترمب
المصدر المصدر

يلتقي الرئيس الأميركي دونالد ترمب الثلاثاء كبار مستشاريه الاقتصاديين لمناقشة مسألة مشاركة بلاده في اتفاق باريس المناخي الذي قال سابقا إنه يعتزم الانسحاب منه.

وبعد أشهر من عدم اليقين، يبدو الملياردير الجمهوري على وشك أن يقرر ما إذا كان سيلتزم هذا الاتفاق الذي وقع في كانون الأول/ديسمبر عام ٢٠١٥ للحد من ظاهرة الاحتباس الحراري.

ومن شأن الانسحاب الأمريكي من هذا الاتفاق أن يُهدّد في شكل خطير الجهود العالمية للحد من انبعاثات الغازات المسؤولة وفقاً لمعظم الخبراء عن التغيير الخطير في المناخ.

وأوضح ديفيد بالتون المسؤول في وزارة الخارجية الأميركية أنّ "(...) موقف الولايات المتحدة من اتفاق باريس لا يزال قيد الدرس داخل الإدارة الأميركية".

وقال "رئيسنا أشار إلى نيّته اتخاذ قرار خلال الأسابيع المقبلة، لكن ليس الأسبوع الحالي".

ويأتي ذلك في وقت باشرت وفود مئة وست وتسعين دولة الاثنين مناقشات لتطبيق اتفاق باريس المناخي.

 

أخبار ذات صلة