عريقات: العرب هم من يحاربون الارهاب وليس نتنياهو

فلسطين نشر: 2017-02-23 00:47 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
صائب عريقات، كبير المفاوضين الفلسطينيين
صائب عريقات، كبير المفاوضين الفلسطينيين
المصدر المصدر

قال صائب عريقات، كبير المفاوضين الفلسطينيين، الأربعاء، إن حديث وزراء إسرائيل بنيامين نتنياهو، عن محاربة تل أبيب للإرهاب، أسطوانة مشروخة، مؤكدًا أن العرب هم من يحاربون الإرهاب، مستكملًا: "من يقوم بمحاربة الإرهاب ومواجهته هو الجندي المصري الكبير، والجندي الأردني والعراقي السوري، وليس إسرائيل".

أضاف عريقات، خلال حواره مع الإعلامي تامر أمين، عبر فضائية الحياة المصرية، أن حل القضية الفلسطينية هو الطريق للأمن والاستقرار في المنطقة، وأساس هزيمة داعش والتطرف في هذه المنطقة، نحن دول تُكوى بالإرهاب، والذي يحدث من اعتداءات إجرامية في مصر، كسر ظهر العرب وعمودها الفقري الممثل في مصر، ولا أحد يريد الانتصار على الإرهاب مثلنا كعرب، حيث لن تُقتل الأفكار بالرصاص، بل يبدأ بتجفيف مستنقع الاحتلال الإسرائيلي وإقامة دولة فلسطين على حدود 67 .

وأشار إلى أن عمر دونالد ترامب، في الرئاسة الأمريكية 30 يومًا فقط، وفي حملته رفع شعارات غريبة، لكن لا نعلم كيف سيطبقها سياسيًا خاصةً تجاه الشأن الفلسطيني، موضحًا أن ما قاله حول فلسطين بأنه لا فارق بين دولة واحدة أو دولتين، لا يمكن التكهن بما يعنيه، خاصةً أنه لو يعني إقامة دولة واحدة فلسطينية وإسرائيلية على أرض واحدة هو أمر يخيف الإسرائيليين أنفسهم، لأن هذا يعني دولة ديمقراطية، وليست يهودية، يعيش فيه المسلمون واليهود جنبًا إلى جنب، وهو بعيد عن آمال الإسرائيليين.

وعما نُشر حول وجود سعي لإقامة الدولة الفلسطينية على أرض شبه جزيرة سيناء، قال: حينما طُرح هذا الأمر، كام ردنا أن سيناء لمصر والمصريين كما أن الضفة لفلسطين والفلسطينيين، وهى أرض مصرية عزيزة، ودولة فلسطين ستقام على الأراضي الفلسطينية .

أخبار ذات صلة