مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

الطراونة

الطراونة يعود مصابي الحادث الجبان

الطراونة يعود مصابي الحادث الجبان

نشر :  
منذ 7 سنوات|
اخر تحديث :  
منذ 7 سنوات|

عاد رئيس مجلس النواب عاطف الطراونة، الأربعاء، جرحى ومصابي العمل الإرهابي الجبان الذي وقع في الكرك، يوم الأحد الماضي.
وأكد الطراونة أن الأردن بقيادته الهاشمية المظفرة، ومنذ تأسيسه، يقدم التضحيات والشهداء دفاعا عن الأمة وعن الوطن، قائلاً إن الشهداء الذين ارتقوا وهم يدافعون عن الوطن وصون كرامته وعزته انضموا إلى مواكب الشهداء الذين قضوا عبر مسيرة الأردن الطويلة دفاعا عن الوطن والأمة وقضاياها العادلة.
وأشاد ببطولات القوات المسلحة الأردنية - الجيش العربي الباسل والأجهزة الأمنية كافة في الدفاع عن الوطن وحمايته من العاديات وأيادي الغدر وقوى الشر والإرهاب والتطرف البغيض.
وأطمان الطراونة على حالة الجرحى والمصابين على أسرة الشفاء في مدينة الحسين الطبية، داعيا الله جلت قدرته الشفاء العاجل لهم ليعودوا إلى أسرهم بأسرع وقت.
كما، تلقى رئيس مجلس النواب عدداً من برقيات التنديد، من نظرائه رؤساء المجالس النيابية والجمعيات والاتحادات البرلمانية الشقيقة والصديقة، عبروا فيها عن استنكارهم للأعمال الارهابية التي شهدتها المملكة.
كما عبروا عن خالص تعازيهم ومواساتهم للشعب الأردني وأسر وذوي الشهداء الذين ارتقوا نتيجة الأعمال الإرهابية التي ارتكبتها العصبة الضالة المارقة التي باعت نفسها للشيطان وتجردت من كل حس إنساني أو وطني ومن كل وازع ديني وأخلاقي استباحت فيه سفك الدماء وإهدار كل قيمة شريفة حض عليها ديننا الإسلامي الحنيف الذي حرم إزهاق الأرواح دون جريرة أو ذنب.
وأكدوا تضامنهم الكامل مع الأردن في جهوده لحماية مواطنيه وزواره ومحافظته على الأمن والاستقرار، معربين عن أملهم بالشفاء العاجل للجرحى والمصابين.
فقد تلقى الطراونة برقيات من كل من رئيس الاتحاد البرلماني العربي نبيه بري، ورئيس مجلس النواب المصري علي عبد العال، ورئيس المجلس الوطني الفلسطيني سليم زعنون والجمعية البرلمانية المتوسطية.