التحقيق مع رئيس 'الموساد' بشبهة الفساد

فلسطين نشر: 2016-12-15 21:26 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
يوسي كوهين
يوسي كوهين
المصدر المصدر

أطلقت مفوضية خدمات الدولة، في إسرائيل، تحقيقا مع رئيس جهاز المخابرات الإسرائيلي (الخارجية)، "الموساد" يوسي كوهين، بشبهة الفساد.

وقالت القناة العاشرة، في التلفاز الإسرائيلي، إن كوهين مشتبه بالحصول على 7 تذاكر مجانية لحفل موسيقي، بقيمة آلاف الدولارات، من الثري الأسترالي جيمس بيكر.


إقرأ أيضاً: يوسي كوهين رئيساً لجهاز الموساد الإسرائيلي


كما اشارت إلى أن كوهين أمضى وقتا في فندق فخم، يملكه بيكر في تل أبيب (وسط) أو استخدم بعض مرافقه بالمجان، لدى تواجد نجل رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، يائير، في نفس الفندق.

وقالت:" تحقق مفوضية خدمات الدولة ما إذا كانت هدية بيكر تصل إلى حد منفعة غير مشروعة أو محاباة ".

ولفتت إلى أن كوهين، كان في منصب رئيس مجلس الأمن القومي الإسرائيلي، عندما استفاد من هذه الخدمات، قبل نحو عام.

وقالت القناة الإسرائيلية العاشرة:" تفحص المفوضية في أقوال كوهين ومن المتوقع نشر النتائج قريبا".

ويعتبر منصب رئيس "الموساد"، من أكثر المناصب حساسية في إسرائيل.

يذكر أن تحقيقات الشبهات بالفساد طالت في الأشهر الماضية الكثير من المسؤولين الإسرائيليين، بمن فيهم رئيس الوزراء الإسرائيلي نتنياهو نفسه.

أخبار ذات صلة