26 مليون دينار قيمة الألبسة والأحذية المستوردة في رمضان

اقتصاد
نشر: 2014-07-21 10:29 آخر تحديث: 2016-07-21 12:20
26 مليون دينار قيمة الألبسة والأحذية المستوردة في رمضان
26 مليون دينار قيمة الألبسة والأحذية المستوردة في رمضان

رؤيا – رصد - اكد ممثل قطاع الالبسة والاقمشة والمجوهرات في غرفة تجارة الاردن، أسعد القواسمي، أن الطلب على الالبسة والاحذية بدأ يشهد ارتفاعا ملحوظا مقارنة بالفترة الماضية.

ولفت القواسمي في حديث ل» الرأي» ان حجم الطلب على الالبسة خلال الفترة الحالية انخفض بنحو 40% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي

وبين القواسمي ان محال الملابس الجاهزة رفعت وتيرة استعداداتها وتحضيراتها لموسم عيد الفطر المبارك بعرض بضائع وموديلات جديدة واقامة عروض على بضائع لديها.

وأشار القواسمي الى ان التجار استوردوا البسة واحذية خلال شهر رمضان بقيمة 26 مليون دينار موضحا ان التجار بداوا منذ فترة بالاستعداد والتعاقد على بضائع لغاية هذا الموسم وسط حالة من التفاؤل الحذر بان تكون الحركة التجارية نشطة مقارنة مع العام الماضي والتي كانت أقل من المتوقع.

واكد القواسمي ان اسعار البضائع لهذا العام شهدت انخفاضا على اسعارها بما يقارب 10% نتيجة حالة الكساد التي عاشها القطاع خلال الشهور الماضية، مرجحا عدم حدوث اي ارتفاعات على اسعار البضائع.

وتوقع ان يرتفع الطلب على الالبسة خلال نهاية الاسبوع الحالي وبداية الاسبوع القادم بالتزامن مع صرف رواتب الموظفين والعاملين في القطاعين العام والخاص.

وبين ان السوق شهد اقبالا متواضعا على شراء ملابس العيد بداية الشهر الكريم مؤكدا على ان معظم التجار بدأوا بعرض ملابس العيد داخل المحال وذلك استغلالاً لتواجد العديد من السياح العرب والمغتربين في المملكة متوقعين اقبالا كبيرا هذا العام.

وذكر ان من اهم المعيقات التي تواجه التجار ايضا ارتفاع الكلف التشغيلية وارتفاع ايجارات المحلات التجارية والتي انعسكت بشكل سلبي من خلال توفير السيولة لعمليات الاستيراد.

وتشهد محال الملابس والاكسسوارات والاحذية في كل عام وخاصة في الايام التي تسبق العيد بأيام قليلة حالة من الازدحامات الخانقة التي تزعج العديد من الاسر التي تقصد التسوق في تلك الايام مما يجعلها تختار اوقاتا غير تلك الاوقات التي تشهد ازدحامات كبيرة.

أخبار ذات صلة

newsletter