بعد الهزيمة المذلة.. برافو في حماية غوارديولا

رياضة نشر: 2016-10-20 13:04 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
لحظة استبدال برافو بعد الخطأ الفادح
لحظة استبدال برافو بعد الخطأ الفادح
المصدر المصدر

دافع بيب غوارديولا مدرب مانشستر سيتي عن خططه، وعن كلاوديو برافو حارس مرمى فريقه، بعد الهزيمة المذلة 4-صفر أمام برشلونة في عودة كارثية إلى ملعب "نو كامب" في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، الأربعاء.
ومنح ليونيل ميسي التقدم لبرشلونة مبكرا، لكن سيتي كان ما يزال يمكنه الصمود والعودة إلى أن طرد برافو في بداية الشوط الثاني، بعد أن فقد الكرة لتصل إلى لويس سواريز الذي حاول لعبها من فوقه لكن الحارس التشيلي لمس الكرة بيده خارج منطقة الجزاء.

وبعد الخطأ الكبير، الذي اعتذر عنه الحارس في غرفة الملابس بعد المباراة، سيطر برشلونة على اللعب، وأكمل ميسي ثلاثيته، وأضاف نيمار الهدف الرابع بعد أن أهدر ركلة جزاء.

وقال غوارديولا في مؤتمر صحفي بعد المباراة "كان أمامنا طريقتان للعب في هذه المباراة. كان يمكننا اللجوء للدفاع وكنا نستطيع الفوز أو الهزيمة ونحن نقوم بذلك لكني لا أستطيع اللعب بهذه الطريقة ولا أريد اللعب بهذه الطريقة".

وأضاف "كلما حصل لاعبو برشلونة على الكرة كان بإمكانهم إلحاق الضرر بنا. من الصعب اللعب أمام برشلونة بتشكيلة مكتملة فكيف يكون اللعب بعشرة لاعبين. حسم الأمر بالفعل".

وأشار غوارديولا إلى أنه ترك سيرجيو أغويرو هداف الفريق على مقاعد البدلاء لأسباب فنية. وتحسر على الأخطاء التي ارتكبها فريقه هذا الموسم إلى جانب أخطائه أمام برشلونة.

ودعم غوارديولا الحارس برافو الذي تعرض لانتقادات بعد أداء مهتز مرات عدة في الدوري الإنجليزي منذ انتقاله للفريق قادما من برشلونة مقابل 18 مليون يورو (19.75 مليون دولار) في الصيف.

وقال "بالطبع هو يعلم ما فعله. هو لديه خبرة كبيرة وهو أحد أفضل حراس المرمى في العالم في آخر 10 سنوات، لكنه كان أول من اعتذر في غرفة الملابس".

ورغم أنها الهزيمة الأكبر له مع مان سيتي حتى الآن فإن غوارديولا حاول أن يبقى إيجابيا.

وأضاف "أشعر أننا لم نكن بهذا السوء كما تشير النتيجة. تعرفت على اللاعبين منذ فترة قصيرة وأعتقد أننا لعبنا بشجاعة الليلة".

أخبار ذات صلة